تقنيات متفرقة

فعاليات مؤتمر برشلونة MWC للعام 2020 تواجه عقبات نتيجة لإنتشار فيروس كورونا

ينطلق لاحقاً هذا الشهر معرض برشلونة MWC 2020 وهو أكبر حدث يجمع الكثير من الشركات المصنعة للهاتف من جميع أنحاء العالم، إلا أن هذا العام يواجه القائمين على تنظيم المعرض بعض الصعوبات نتيجة لإنتشار فيروس الكورونا في الصين وبعض البلدان الأخرى.

يعد عمالقة تصنيع الهاتف في الصين من الشركات المؤثرة في صناعة وتطوير الهواتف الذكية بشكل واضح في السنوات الأخيرة، لذا فإن غياب بعض هذه الشركات عن معرض الهاتف العالمي قد يشكل تأثير على فعاليات المعرض هذا العام، ولقد بدأت كلاً من شركة ZTE وLG اليوم بإلغاء المؤتمرات الخاصة بهم خلال فعاليات المعرض، مما يثير الكثير من التساؤلات حول خطط الشركات الأخرى التي قد تؤثر على المعرض هذا العام.


اعلان





تشارك في فعاليات معرض الهاتف العالمي هذا العام أكثر من 200 دولة من جميع أنحاء العالم، مع أكثر من 100000 علامة تجارية مشاركة في فعاليات المعرض، إلا أن تنظيم فعاليات المعرض هذا العام يواجه بعض العقبات حتى الآن نتيجة لإنتشار فيروس الكورونا.

ولقد أدى إنتشار فيروس كورونا إلى إلغاء وتأجيل الكثير من الرحلات في البلدان الآسيوية، أيضاً تعطلت التأشيرات الخاصة بالكثير من الشركات، وهو ما أدى إلى صعوبة تنظيم فعاليات المعرض هذا العام.

من جانب أخر مازالت بعض الشركات الصينية مستمرة في خططها لحضور فعاليات معرض MWC للعام 2020، ويأتي من بين هذه الشركات شاومي، وVivo، إلى جانب Honor، كما تستعد شركة هواوي لحضور المعرض أيضاً للكشف عن الجديد من تقنيات وأجهزة الشركة، بينما قررت هواوي إلغاء مؤتمر المطوريين في Shenzhen.

وتشير بعض التسريبات إلى أن شركة هواوي قررت عقد مؤتمرات محدودة خلال فعاليات MWC كما تشير بعض التسريبات إلى أن الشركة تخطط لإرسال عدد محدود من موظفي الشركة لمعرض الهاتف العالمي 2020.

أيضاً مازالت خطط كلاً من لينوفو وكوالكوم وعلامة موتورولا التجارية لمعرض MWC 2020 قائمة حتى الآن، كما أكدت وكالة GSM المنظمة لفعاليات المعرض على عدم تغيير موقع المعرض في برشلونة، نظراً للتأثير الإقتصادي للمعرض هذا العام، والذي يصل إلى قيمة 492 مليون يورو، كما يوفر وظائف بدوام جزئي تصل إلى 14100 وظيفة، كما يقدم المعرض فرصة جيدة للكثير من العلامات التجارية لعرض المنتجات الجديدة في أكبر تجمع إعلامي سنوي.

وفي بيان رسمي قدم من وكالة GSM المنظمة لفعاليات المعرض، أكدت على الإستمرار في تنظيم المعرض الذي ينطلق من 24 وحتى 27 من فبراير، كما أكدت على إتخاذ التدابير اللازمة لتأمين فعاليات المعرض، وذلك من خلال زيادة الدعم الطبي، والتركيز على تطهير الموقع بأعى كفاءة.

يذكر أن كلاً من شركة LG و ZTE أكدت على أن قرار إلغاء المؤتمرات جاء حرصاً على سلامة موظفي الشركات والجمهور، نتيجة لخطورة التجمعات التي قد تساهم في إنتشار الفيروس وفقاً لتحذيرات قدمت من خبراء في المجال الطبي.

المصدر

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق