تقنيات متفرقة

سامسونج تخطط لدمج خط إنتاجها من هواتف Galaxy S وGalaxy Note العام المقبل

جاءت أحدث التسريبات بتفاصيل حول خطط سامسونج لإصدارت الشركة من الهواتف المميزة العام المقبل، حيث تتجه الشركة لدمج كلاً من خط إنتاج Galaxy S وGalaxy Note في علامة تجارية جديدة.

إعتادت شركة سامسونج على إطلاق الإصدارات الجديدة من سلسلة هواتف Galaxy S في شهر فبراير من كل عام، بينما تقدم خلال شهر أغسطس الإصدارات الجديدة من هواتف Galaxy Note، إلا أن تسريبات جديدة تؤكد على أن الشركة في طريقها لتوحيد العلامات التجارية العام المقبل.


اعلان





أشارت شركة سامسونج خلال مؤتمر Galaxy S10 في بداية هذا العام، إلى أن الجيل الجديد من هواتف Galaxy S لن ينطلق بعلامة Galaxy S11 التجارية كما هو متوقع نظراً للعنوان الطويل، لذا تنطلق إصدارات العام المقبل بعنوان جديد.

من جانب أخر أشارت بعض التسريبات إلى أن محادثات الداخلية في شركة سامسونج إستمرت حتى 7 أشهر لتصل في النهاية إلى تصريح سامسونج “أنه الوقت الأنسب لدمج كلاً من العلامات التجارية Galaxy Note وGalaxy S”.

ولم تحدد سامسونج موعد لتوحيد العلامات التجارية وإطلاق علامة تجارية واحدة جديدة، إلا أن مصدر التسريبات قد أشار إلى أن المحادثات مازالت جارية مع توقعات أن يتم توحيد العلامات التجارية بدءاً من العام المقبل.

ولقد انطلقت علامة Galaxy S التجارية ببعض الإختلافات الواضحة عن سلسلة هواتف Galaxy Note في البداية، إلا أن سامسونج بدأت في 2016 في تقليص الإختلافات بين العلامات التجارية إلى حد كبير، حيث كان الإختلاف الأكثر وضوحاً في S Pen.

وتشير بعض التوقعات إلى أن كلاً من علامة Galaxy Note و Galaxy S سيتم دمجهم لاحقاً بعلامة تجارية جديدة تعرف ب”Galaxy One”، على أن تقدم للأسواق في بداية 2020 في الوقت المحدد للإعلان عن سلسلة Galaxy S.

أيضاً من المتوقع أن تأتي العلامة التجارية الجديدة بمواصفات سلسلة هواتف Galaxy S لكن مع قلم S، لكن لا يمكن التأكيد في هذه المرحلة على خطط سامسونج لدعم كافة الإصدارات بقلم S أو أن العملاق الكوري ستقدم القلم لإصدارات محددة.

وتشير التوقعات إلى أن هذا التغيير سيؤثر على الجدول الزمني لإطلاق إصدارات سامسونج، نظراً لغياب سلسلة Note من المؤتمر المحدد في شهر أغسطس، إلا أن بعض التوقعات تتجه إلى سامسونج ستقدم الإصدارات الجديدة من الهواتف القابلة للطي التي تأتي بعد Galaxy Fold في نفس موعد مؤتمر Note.

ولقد بدأت العملاق الكوري بالفعل في تطوير الجيل الجديد من هاتف Galaxy Fold، الذي يأتي بشاشة OLED مرنة بحجم 6.7 إنش، مع ثقب الشاشة للكاميرة الأمامية، على أن يدعم هذا الإصدار الطي بشكل رأسي كما في هاتف موتورولا Razr.

يذكر أن هذه التغييرات التي ستطرأ على علامات سامسونج التجارية ستحتاج إستعدادات سريعة من العملاق الكوري إذا إتجهت خطط الشركة لبدء هذا التغيير العام المقبل، لكن من المتوقع أن تكشف التسريبات القادمة عن قرارات العملاق الكوري لمستقبل هواتفها الذكية.

المصدر

اعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق