تقنيات متفرقة

تويوتا تستثمر 500 مليون دولار في أوبر لتطوير سيارات ذاتية القيادة



وفقًا لصحيفة The Wall Street، ستقوم شركة تويوتا باستثمار 500 مليون دولار في شركة أوبر في صفقة ستقوم برفع قيمة أوبر إلى 72 مليون دولار. وكجزء من الاتفاقية، ستعمل الشركتان بشكل مشترك على تطوير سيارات ذاتية القيادة، وتأتي هذه الصفقة بعد ان استحوذت شركة Softbank اليابانية على حصة قدرها %20 في شركة أوبر.

ومن الجدير بالذكر ان شركة أوبر كانت تحاول تقليص مشروع السيارات ذاتية القيادة بعد حدوث حادث مميت في شهر مارس الماضي في تيمبي بولاية أريزونا، حيث تسببت سيارة أوبر ذاتية القيادة بقتل امرأة تبلغ من العمر 49 عامًا أثناء عبورها الشارع. ولم يستجب المتحدثون الرسميون لأوبر وتويوتا لطلب التعليق على هذا الأمر.


اعلان





هذه ليست المرة الأولى التي تستثمر فيها تويوتا في شركة أوبر. ففي عام 2016، أعلنت الشركة أنها تقوم بتشكيل “شراكة استراتيجية” مع شركة مقرها سان فرانسيسكو، حيث يمكن لسائقي سيارات أوبر استئجار سياراتهم من تويوتا وتسديد المدفوعات خلال الأرباح الناتجة عن سائقي أوبر، وشملت الصفقة أيضا استثمار لمبلغ لم يتم الكشف عنه.

تتعامل شركة تويوتا (التي تعتبر أكبر مصنع للسيارات في العالم) على محمل الجد مع مشروع القيادة الذاتية، وقد أنشأت مؤخرًا معهد أبحاث تويوتا لتطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالين رئيسيين؛ السيارات ذاتية القيادة والمساعدين الآليين في المنزل.

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت الشركة عن خطط لبناء منشأة عملاقة تبلغ مساحتها 60 فدان في ولاية مشيجان لاختبار سلامة سياراتها المستقلة حيث ان اختبارها في الطرق العامة يعد خطرًا للغاية. وتخطط تويوتا أيضا لاستثمار 2.8 مليار دولار في شركة برمجيات جديدة أنشأتها من أجل تطوير أنظمة برمجية يمكنها تشغيل مركبات ذاتية القيادة بالكامل.

وأقامت شركة أوبر أيضًا شراكة أخرى مع شركة Volvo لاستخدام سيارات الدفع الرباعي السويدية مع تقنية القيادة الذاتية الخاصة بها. وبعد الحادث الذي وقع في تيمبي، أتضح أن أوبر قامت بتعطيل فرامل الطوارئ التلقائية في السيارة، وأقر المحققون الفيدراليون أنه لو لم تقم الشركة بفعل ذلك، كان من المحتمل ان تمنع حدوث الحادث.

المصدر

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق