الهواتف النقالة

أبل تبيع أقل من مليون جهاز في الهند في النصف الأول من عام 2018


واجهت شركة أبل مشكلة في المبيعات في الهند، ففي الوقت الذي بدأت فيه الشركة تصنيع أجهزة آيفون في الهند لخفض السعر محليًا، يبدو أن الطريق أمامها مازال شاقُا لاستعادة حجم مبيعاتها هناك. ووفقًا لتقرير جديد من Bloomberg، قامت شركة أبل ببيع أقل من مليون جهاز في النصف الأول من عام 2018.

وأفادت تقارير Bloomberg إلى أن ثلاثة من مديري مبيعات شركة أبل قاموا بمغادرة الشركة، وأن الشركة تقوم حاليًا بعملية إعادة هيكلة.


اعلان





لا تملك أبل سوى 2 في المائة من الأسواق في الهند، وفي عام 2017، قامت ببيع 3.2 مليون هاتف، وفقاً لتقرير من Counterpoint Research. ولكن يبدو أن هذه المبيعات قد تباطأت، فقد أشار التقرير أن شركة أبل قد شحنت أقل من مليون جهاز، وبالرغم من المبيعات القوية، إلا انها ستواجه صعوبة في الالتحاق بأرقام العام الماضي.

تعتبر الهند ثالث أكبر سوق للهواتف الذكية في العالم، ولكن التعريفات المرتفعة التي تضيف ما بين 15 و 20 في المائة إلى السعر دفعت المستهلكين إلى التوجه إلى بدائل أرخص، مثل سامسونج وشاومي.

وفي وقت سابق من هذا الصيف، بدأت أبل في تصنيع هواتف آيفون 6S وآيفون SE في الهند، وهي وسيلة تأمل الشركة أن تساعدها في تقليل سعر هواتفها. ولكن الأمر سيستغرق بعض الوقت قبل أن تبدأ أبل في العمل بكامل طاقتها.

قد تكون دولة الهند بمثابة فرصة كبيرة لشركة أبل، فقد أشار المدير التنفيذي لأبل Tim Cook إلى أن الشركة ستتحرك بقوة في الهند، خاصةً بعد ان وسعت الهند شبكة 4G الخاصة بها في ظل وجود طبقة وسطى متنامية، مما سيدفع المزيد من المواطنين من شراء منتجات أبل. وعلى الرغم من انخفاض أرقام المبيعات هذه، قال Cook في شهر مايو أن عائدات الشركة من الهند قد نمت، محققة رقماً قياسياً للنصف الأول من عام 2018.

المصدر

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق