تقنيات متفرقة

معالجات الهواتف الذكية المنخفضة قد تختفي من الأسواق بسبب قلة الطلب



في الآونة الأخيرة، بدأ انخفاض الطلب على معالجات الهواتف الذكية من الفئة المنخفضة مع عدد من الشركات التي تهدف إلى زيادة ربحها من خلال التركيز على الأجهزة الأكثر تكلفة التي يمكن أن توفر هوامش ربح أعلى، وهو الأمر الذي قد يؤدي في النهاية إلى زوال المعالجات المنخفضة.

ووفقًا لتقرير جديد، فإن بعض الشركات مثل كوالكوم وMediaTek تزيد الآن من تركيزها على شرائح الذكاء الاصطناعي القوية التي يمكن أن تجذب انتباه الشركات المصنعة، مما يبرر زيادة الأسعار. هذا وبالإضافة إلى ان شركة كوالكوم تحاول أيضًا سد الفجوة بين الهواتف الذكية المتميزة والهواتف المتوسطة، وهو الأمر الذي سيسمح للعلامات التجارية بإنشاء أجهزة جديدة ووضعها أسفل النماذج الرائدة مباشرةً، يعتبر معالج Snapdragon 710 هو المثال الاوضح لهذه الاستراتيجية.


اعلان





ومن الناحية الأخرى، قللت MediaTek تركيزها على معالجات الأداء المتطورة بسبب نقص النمو، وبدلاً من ذلك قامت بتحويل إمكانيتها إلى تطوير معالجات جديدة متوسطة والتي قامت بإظهار تقدمًا كبيرًا في الآونة الأخيرة ومن المتوقع ان تؤدي إلى مبيعات قوية خلال الربع الثاني من عام 2018.

لا يعني عدم التركيز على المعالجات المبتدئة أن الهواتف الذكية منخفضة التكلفة على وشك أن تختفي، بل يعني ببساطة أن مستوى الأداء المتوقع منها سيستمر في الارتفاع، وهو أمر انعكس بوضوح شديد في تسريب حديث. ومن الجدير بالذكر ان مجموعة معالجات Snapdragon 200 من كوالكوم ركزت على الهواتف الذكية ذات ميزانية معقولة، ولكن يبدو أن مجموعة Snapdragon 400 الأكثر قوة ستتولى هذا الدور بفضل معالج Snapdragon 429 و439 الذي تم تصميمه للعمل مع أجهزة Android Go.

 

المصدر

اعلان

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 5 =

إغلاق