تقنيات متفرقة

بعض مصنعي هواتف أندرويد تكذب على عملائها بشان التحديثات الأمنية


منذ أن قامت Google بإطلاق أخر تحديث لنظام أندرويد، لم يحصل على هذا التحديث إلا 1.1% من مستخدمي هواتف أندرويد، مما يعني أن وصول تحديثات أندرويد للمستخدمين أصبح بطئ للغاية، لكن فالواقع هذه التحديثات تحتوي على مشاكل كبيرة منها التعزيزات أو التحديثات الأمنية، حيث يدعي فريق الأبحاث Security Research Labs أن العديد من الشركات التي تعمل على تحديثات أندرويد تقوم بالكذب على المستخدمين فيما يتعلق بالأمان، وذلك وفقًا لتقرير من قبل Wired.

SS


اعلان





كما قضى الباحثان  Karsten Nohl و  Jakob Lell من SRL عامين لتحليل وفحص أجهزة أندرويد للتأكد من تعزيزها بالتحديثات الأمنية، لكنهم في الواقع وجدو أن العديد من الأجهزة لديها بعض الثغرات الأمنية، على الرغم من أن تحديث أندرويد يدعي سد هذه الثغرات.

فيما يتعلق بالتحديثات الأمنية المفقودة، قامت شركة SRL بإختبار التطبيقات الثابتة من 1200 هاتف من العديد من الشركات مثل جوجل وسامسونج و HTC و Motorola و ZTE و TCL، ووجدوا بعض الثغرات في الجوانب الأمنية الرئيسية في هواتف سامسونج و سوني أيضًا.

في الواقع هذا الأمر يعد سيئ للغاية وقد يؤدي إلى وقوع نتائج سيئة نظرًا لأن الكثير من الأشخاص تعتقد بأنهم يتمتعون بالحماية الكاملة على هواتفهم، لذلك قامت شركة SRL  بإصدار أداة تسمى SnoopSnitch على متجر جوجل بلاي، والتي يمكنها فحص البرامج الثابتة الخاصة بهاتفك وسد الثغرات الأمنية والتحديثات المفقودة، لذلك يمكننا القول بأنه إذ لم يتمكن منتجي أجهزة أندرويد من تحديث هواتفهم، فإن أقل ما يمكنهم فعله هو أن يكونوا صادقين مع عملائهم بشأن مشكلة التحديثات الأمنية.

المصدر

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق