معالجات وهاردوير

إنتل تواجه 32 دعوى قضائية بعد ثغرتي Meltdown وSpectre



كشفت إنتل أنها تواجه 32 دعوى قضائية على الأقل جراء ثغرتي المعالجات Meltdown وSpectre، حيث أوضحت الشركة أنه تم رفع 30 دعوى جماعية من المستهلكين ودعوتين من المستثمرين منذ 15 فبراير 2018. وتهدف دعاوى المستهلكين الجماعية في الحصول على تعويضات مالية والإنصاف، في حين أن الدعاوى الاستثمارية تدعي أن إنتل وبعض المسؤولين انتهكوا قوانين الأوراق المالية من خلال الإدلاء ببيانات حول منتجات إنتل والضوابط الداخلية التي اتضح كذبها بعد الكشف عن الثغرات الأمنية.

Intel-Meltdown and Spectre


اعلان





وتواجه شركة إنتل أيضا دعاوى من ثلاثة مساهمين قاموا برفع دعاوى ثانوية يزعمون فيها أن بعض أعضاء مجلس الإدارة والضباط في إنتل فشلوا في اتخاذ إجراء فيما يتعلق بالتداول الداخلي المزعوم، ويبدو أن هذه الادعاءات تتعلق بما كان تم إثارته حول مبيعات أسهم الرئيس التنفيذي لشركة إنتل “براين كرزانيتش”.

ليس من الغريب أن نرى إنتل تواجه دعاوى قضائية متعددة، وتحذر الشركة أنها قد تواجه دعاوى أكثر في المستقبل. وقد ساهمت ثغرتي المعالجات Meltdown وSpectre في الكشف عن المشكلات الأساسية في تصميم المعالج على مدى العشرون عام الماضية، وكان لتحديثات البرامج لحماية الحواسب أثر ملحوظ على الأداء. وقد افتقر رد إنتل على الثغرات الأمنية الشفافية في البداية، وكان على مايكروسوفت الكشف عن المدى الحقيقي لمشاكل الأداء.

وقد كافحت إنتل لحل مشاكل معالجاتها التي تسببت فيها ثغرة Spectre، حيث تسببت التحديثات الأولية إعادة تشغيل متكررة على بعض الأجهزة. واضطرت مايكروسوفت أيضًا لإصدار تحديث ويندوز طارئ لتعطيل حلول إنتل غير الجيدة لثغرة Spectre. وقد استأنفت إنتل الآن إصدار تحديثات البرامج الثابتة لمعالجات Skylake، في حين أنها لا تزال تختبر تحديثات لمعالجات Broadwell، معالجات Haswell وعدد من المعالجات الأخرى. كما تقوم الشركة بتوسيع برنامج مكافآت المشكلات للتأكد من اكتشافها لهذا النوع من المشاكل الأمنية في وقت أقرب في المستقبل.

المصدر

الوسوم

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق