فيديوهات

مراجعة هاتف LG Q6 بلس

أطلقت LG هاتفها المتوسط الجديد Q6 بلس والذي يُشبه في تصميمه هاتف LG G6 الرائد، وهو يأتي بشاشة أطول بإحداثيات 18:9 بحواف منحنية تجعله ذو تصميم مميز وسط الهواتف المتوسطة وهو متوفر الآن بالسوق السعودي بعدد من الألوان وبسعر 999 ريال سعودي.

أيضًا فأن الهاتف يأتي بمعيار 810G العسكري للحماية من السقوط، ميزة التعرف على الوجه المُحسنة لفتح الهاتف أسرع وكاميرا أمامية عريضة الزاوية بمدى رؤية 100 درجة. ويأتي الهاتف بسعر 999 ريال في السعودية؛ الفيديو التالي هو استعراض لهاتف LG Q6 بذاكرة عشوائية 3 جيجابايت وذاكرة داخلية 32 جيجابايت، والذي يأتي بنفس مواصفات LG Q6 بلس مع اختلاف أن الأخير يأتي بذاكرة عشوائية 4 جيجابايت وذاكرة داخلية 64 جيجابايت أما باقي المواصفات ثابتة.

المميزات الأساسية لهاتف LG Q6 بلس

LG Q6

  • الهيكل: هيكل من الألومنيوم الفئة 7000، بمعيار 810G العسكري
  • الشاشة: IPS LCD مقاس 5.5 بوصة بإحداثيات 18:9 ودقة 2160×1080
  • المعالج: معالج كوالكوم Snapdragon 435 بثمان نواة من نوع Cortex-A53 بسرعة 1.4 جيجاهيرتز، شريحة رسوميات Adreno 505
  • الذاكرة، ذاكرة عشوائية 4 جيجابايت، ذاكرة داخلية 64 جيجابايت قابلة للزيادة
  • الكاميرا الرئيسية: كاميرا 13 ميجابيكسل بفتحة عدسة f/2.2، تصوير فيديو بدقة 1080p30 مع تقنية التثبيت الرقمي للصورة EIS
  • الكاميرا الأمامية: كاميرا بمستشعر 5 ميجابيكسل بفتحة عدسة f/2.2، تصوير فيديو بدقة 1080p30
  • الاتصال: اتصال شبكات 4G VoLTE، دعم لشريحتي SIM، بلوتوث 4.2، واي فاي أحادي النطاق 11n، منفذ microUSB
  • البطارية: 3000 مللي أمبير
  • الموسيقى: راديو FM
  • فتح الهاتف بالوجه

أوجه القصور الرئيسية

  • معالج أقل من المتوسط
  • عدم وجود مستشعر للبصمة
  • لا يدعم تصوير الفيديو بدقة 4K أو تصوير الفيديوهات بالحركة البطيئة
  • لا يوجد دعم لتقنية NFC

ويبدو أن LG حاولت التقليل في المواصفات لخفض السعر، لذا فلن تحصل على مستشعر بصمة، ميزة الشحن السريع، موصل USB-C وبعض المميزات الأخرى.

التصميم

LG-Q6

هاتف LG Q6 fgs يبدو كنسخة مُصغرة من هاتف G6، فاللوحة الأمامية متماثلة بشاشة كاملة تقريبًا بحواف منحنية. الزجاج المستخدم مسطح ولا يلتف حول الحواف؛ ويبدو الجهاز كأنك تحمل شاشة فقط وليس هاتف بشاشة. وقد تم إزالة علامة LG من الجزء الأمامي من الهاتف.

الهاتف متوفر بثلاث ألوان هي الأسود، الذهبي والبلاتيني؛ ويأتي بحواف أمامية سوداء في جميع الألوان.

هيكل الجهاز مصنوع من الألمونيوم الفئة 7000، وتم وضع زر الغلق على الجانب الأيمن لسهولة الوصول، وتم وضع زرين للصوت بدلًا من زر واحد طويل على الجانب الأيسر. أيضًا فعلى الجانب الأيسر يوجد مكان لشريحة SIM 1 وشريحة microSD ومكان لشريحة SIM 2. يسمح لك الجهاز بتشغيل شريحتي SIM مع شريحة microSD، لذا فليس عليك الاختيار ما بين شريحة SIM ثانية أو توسيع الذاكرة مثل الأجهزة الأخرى.

في الجزء العلوي يوجد الميكروفون، وفي الجزء السفلي يوجد منفذ السماعة وموصل microUSB وميكرفون ثاني.

الجزء الخلفي من الهاتف هو الذي يميزه عن هاتف G6 من ناحية التصميم، حيث يأتي هاتف Q6 fgs بشكل مختلف تمامًا بغطاء بلاستيكي لامع بعدسة كاميرا واحدة جانبية مع فلاش LED احادي، ولا يوجد مستشعر بالبصمة؛ وهو يأتي بمكبر صوت بالقرب من أسفل الجزء الخلفي.

الهاتف يتميز بتصميم رائع غير مشابهة لأي هاتف متوسط آخر في السوق، ويجعله يبدو أغلى مما هو عليه في الحقيقة. وبسبب الجمع بين الهيكل الأقل عرضًا والشاشة الصغيرة فأن الهاتف يسهل حمله، ويجعله سهل الاستخدام.

واستخدمت LG معيار الحماية من السقوط العسكري لرفع جودة الهيكل، حيث يستخدم الهاتف الألومنيوم القوم وتصميم H-frame المتين لامتصاص الصدمات والانحناءات.

لكن استخدام البلاستيك اللامع في الجزء الخلفي من الجهاز أقل جودة من الجزء الخلفي الزجاجي في هاتف G6 والجزء الخلفي من الألومنيوم الموجود على أغلب لأجهزة من هذه الفئة السعرية؛ حيث يمكن خدشه بسهوله بالإضافة إلى أنه لا يأتي بطبقة طلاء oleophobic مما يجعله أكثر عرضه للطخات وأيضًا يصعب تنظيفه.

وللأسف فأن العدسة البلاستيكية المستخدمة في الكاميرا بها نفس المشكلة، حيث يمكن خدش العدسة بسهولة أثناء الاستخدام أيضًا فهي صعبة التنظيف.

الشاشة

LG Q6 plus

هاتف LG Q6 بلس يأتي بشاشة IPS LCD مقاس 5.5 بوصة بدقة 2160×1080 بيكسل، وهو يأتي بإحداثيات 18:9 والتي ترفع دقة الشاشة في الجزء العلوي والسفلي، مما يجعل الهاتف يقدم أفضل دقة شاشة في الهواتف المتوسطة.

الشاشة مقاس 5.5 بوصة بإحداثيات 18:9 توفر سطح أقل من شاشة مقاس 5.5 بوصة بإحداثيات 16:9، لذا فعند مشاهدة الفيديوهات بإحداثيات 16:9 سيظهر لك شريط أسود على الجوانب مما يقلل مساحة المشاهدة لتكون كأنك تشاهد الفيديو على هاتف 5 بوصة فقط.

أما بالنسبة للمحتوى الذي يحتل مساحة الشاشة كاملة فستستطيع الاستمتاع بدقة الشاشة القصوى، وستتمكن من مشاهدة المزيد من التفاصيل في محادثات واتساب أو على تطبيق فيسبوك والمزيد.

ويمكنك تقليل حجم المشاهدة من الإعدادات ليتم عرض كل شيء بدقة أقل، مما يجعل المزيد من أنواع المحتوى تتناسب مع شاشة Q6؛ وهذا يسمح لك أن تكون أكثر إنتاجية. وعندما عرض أن فيديو عريض جدًا على يوتيوب أو نيتفليكس ستحصل على صورة أكبر بالمقارنة مع شاشة بإحداثيات 16:9 من نفس الحجم.

قامت LG بتحسين نسبة تدرج اللون، وفي حين أن شاشات LG السابقة عرضت ألوان بارزة إلا أنها لم تكن تلتزم بمساحة لون معين كما لأنه لم يكن من الممكن ضبطها، شاشة الهاتف تقوم بعرض الألوان بشكل يشبه أقرب إلى معايير الفضاء اللوني. شاشة الجهاز تقوم بعرض الألوان بشكل جيد لكنها تحتاج إلى تحسين.

قامت LG بإضافة فلتر بالنظام لزيادة حدة صورة الشاشة، وهو يظهر واضح خاصةً مع النصوص التي تحتوي على أشكال دائرية. وقد قامت LG بخفض حدة الفلتر في تحديث النظام لكنها لم تتخلى عنه كليًا.

النظام

LG Q6 plus UI

يعمل الهاتف بنظام أندرويد 7.1.1 Nougat مع واجهة LG UI 5.0، وهو نفس النظام الموجود بهاتف G6 بدون بعض المميزات البسيطة.

وقد تطورت البرامج على هواتف LG بشكل كبير على مدى العامين الماضيين، فالبرمجيات تبدو نظيفة وعملية بدون أي تفاصيل مبهرجة أو رسوم متحركة مبالغ فيها والتي لا تخدم أي غرض وتقوم فقط بإبطاء الجهاز.

وقد تمكنت LG من تحقيق توازن بين المميزات، حيث من الصعب أن تجد مميزات في الجهاز بدون فائدة، وهذه أهم مميزات الأجهزة المتوسطة.

واحدة من الميزات الجديدة الرئيسية في الجهاز هو ميزة فتحه بالوجه، وقد قدمت LG هذه الميزة بشكل جيد، حيث بمجرد أن يقوم الهاتف بمسح وجهك يسمح لك الهاتف بفتحه بدون الحاجة لأي مدخلات أخرى.

يقوم الهاتف بالكشف تلقائيًا عن وجه المستخدم، وتعمل هذه الميزة بشكل جيد على الرغم من أنها بطيئة بعض الشيء وتستغرق ثانية أو اثنتين للكشف عن الوجه، وقد يكون مستشعر البصمة أسرع إلا انه لا يوجد هذه الميزة بالهاتف. لا يمكن الاعتماد على هذه الميزة بشكل كلي؛ حيث أنها لن تعمل إذا كنت في مكان مظلم، وفي بعض الأحيان لا تُضيء شاشة الهاتف عند حمله.

يأتي هاتف Q6 بلس بميزة Knock On من LG، والتي تسمح لك بالضغط مرتين على الشاشة لإيقاظها؛ لكن لم يتم إضافة ميزة Knock Code والتي تسمح لك بصنع نمط معين لفتح الهاتف والتي كان من الممكن أن تكون ذات فائدة أكبر من فتح الهاتف بالوجه.

أيضًا فأن LG لم تكن بإضافة ميزة شاشة العرض الدائم always-on display الموجودة على هواتف LG الأغلى، وبدونها ستضطر لإيقاظ هاتفك في كل مرة أردت فيها تفقد الإشعارات.

يأتي الهاتف أيضًا ببعض تطبيقات bloatware المحملة مثل تطبيق Google Docs والذي لا يمكن حذفه وأيضًا تطبيق فيسبوك؛ وعلى الرغم من أنه لا يمكن حذف هذه التطبيقات إلا أنه يمكن إخفائها.

LG هي واحدة من الشركات القليلة المتبقية التي ما زالت تقدم لوحة المفاتيح الخاصة بها؛ لكن التصحيح التلقائي بها بطيء جدًا ووقت الاستجابة بلوحة المفاتيح منخفض جدًا.

الأداء

هاتف LG Q6 بلس مدعوم بمعالج كوالكوم Snapdragon 435، ويعتبر المعالج هو الحلقة الأضعف وسبب الشكوى من هذا الهاتف.

أداء البرمجيات في الهاتف مخيب للآمال نوعًا ما، لأنه ببساطة بطيء للغاية في مواكبة التطبيقات الحديثة مما يجعل استخدامها سيئًا جدًا، فمثلًا التمرير في تطبيق تويتر يكون متقطع بشكل مزعج، حتى بعد تعطيل خاصية معاينة الصور والتي تساعد عادة في أداء الهواتف البطيئة، لذلك فإن المعالج وبطاقة الرسوميات ليس لهم القدرة على معالجة المعلومات الجديدة ووضعها على الشاشة بسرعة كافية أثناء التمرير.

وفي اختبارات أداء الأنوية المتعددة GeekBench 4.1 جاء الهاتف في المرتبة السادسة والأخيرة بتحقيق نتيجة 2011.

multi-core

أما في اختبارات أداء النواة الواحدة جاء هاتف LG Q6 أيضًا في المرتبة الأخيرة بنتيجة 584، في حين تصدر هاتف سوني Xperia XA1 بنتيجة 887 يليه هاتف Moto G5S Plus بنتيجة 843.

single-core

يظهر أداء معالج الرسوميات ضعيفًا في الألعاب أيضًا، حيث تعمل الألعاب القديمة والألعاب الحديثة البسيطة فقط بشكل جيد، أما الألعاب ثلاثية الأبعاد تعمل من خلال خفض إعدادات الهاتف لتكون قابلة للعب حتى لا ينخفض عدد الإطارات ويحدث تأخير في عرض اللعبة مما يجعلها غير قابلة للتشغيل، ومن الجدير بالذكر أن هاتف Q6 يمتلك دقة شاشة أعلى من معظم الهواتف و مزود بمعالج رسوميات Adreno 505 الذي يقدم عادة دقة شاشات 1080 بكسل بصعوبة.

وقد حقق هاتف LG Q6 بلس في اختبار GFX 3.1 Manhattan offscreen في دقة 1080 بكسل نتيجة 3.8.

1080p offscreen

وفي اختبار GFX 3.1 Manhattan onscreen حقق الهاتف نتيجة 3.5.

onscreen

وفي اختبار GFX 3.1 Car scene offscreen لدقة 1080 بكسل حقق الهاتف نتيجة 2.1.

1080p-offscreen

وفي اختبار GFX 3.1 Car scene onscreen حقق الهاتف نتيجة 1.9.

Car scene-onscreen

أما في اختبار برنامج Basemark X حقق الهاتف نتيجة 6179.

Basemark X

وبالحديث عن أداء الوسائط المتعددة في الهاتف فهو متوسط، وجودة إخراج الصوت في السماعات جيدة ولكن لا تحصل على صوت عالي، سماعات الأذن تعتبر من أسوأ السماعات حتى ان البعض يرى أن LG كان يمكنها جعل السماعات أمر اختياري لتوفير بعض المال من تكلفة الهاتف.

تم وضع مكبر الصوت بشكل غير مريح على الجزء الخلفي للهاتف، ومن السهل جدًا أن تقوم بوضع يدك عليه دون قصد لذلك تستمر في التحقق باستمرار من يدك لمعرفة ما إذا كنت لا تغطيه، صوت المكبر عالي إلى حد ما لكن الصوت يبدو ضعيف وذو جودة رديئة ويكون هناك ما يشبه الصفير عند رفع مستوى الصوت، ورغم ذلك، فإن الشاشة جيدة جدًا عند مشاهدة محتويات مثل الأفلام والبرامج التلفزيونية وذلك بفضل نسبة العرض إلى الأرتفاع 18:9.

اختبار منصة AnTuTu 6 احتل الهاتف المرتبة الأخيرة بتحقيق نتيجة 37276.

AnTuTu 6

أما في اختبار النظام Basemark OS 2.0 جاء الهاتف في المرتبة الأخيرة بنتيجة 275.

Basemark OS 2.0

وفي اختبار Basemark ES 3.1 / Metal حقق الهاتف نتيجة 82 واحتل المرتبة الأخيرة.

Basemark ES 3.1- Metal

الكاميرا

هاتف LG Q6 بلس يأتي بكاميرا خلفية دقتها 13 ميجا بكسل فتحة عدسة F/2.2 مع فلاش LED وتصوير فيديو بدقة 1080 بكسل.

تطبيق الكاميرا مألوف وعند فتحه ستجد في الأعلى صف من الرموز لأشياء مثل الإعدادات، وأوضاع الكاميرا (التلقائي، البانوراما و Food)، كما ستجد ثمانية فلاتر ملونة للاختيار من بينها، وخيار للتبديل إلى الكاميرا الأمامية، وخيار تفعيل الفلاش وخيار التبديل إلى الكاميرا المربعة.

وقد تم وضع خيار الكاميرا المربعة من هاتف G6 ويستفيد من طول الشاشة، كما أنه يمكنك الاختيار بين أربعة خيارات في قائمة أوضاع الكاميرا، أولها Match shot التي تقوم بفتح الكاميرا الأمامية في النصف العلوي من الشاشة والكاميرا الخلفية في النصف السفلي، حتى تتمكن من مطابقة مشهدين من منظورين مختلفين لإنشاء صورة مثيرة للاهتمام، أما وضع Snapshot يمتلك التقاط صور بمنظور 1:1 في النصف العلوي، بينما النصف السفلي من الشاشة يشبه شريط الفيلم حيث تظهر الصور الملتقطة على الفور على الشريط لتتمكن من معاينتها أثناء وجودها في وضع المنظور.

وضع Guide shot يتيح لك التقاط صورة أساسية واستخدامها لإرشادك لالتقاط صورة أخرى بنفس التركيب والمنظور، وأخيرًا، وضع Grid shot يتيح لك التقاط أربع صور واحدة تلو الأخرى لإنشاء مجموعة صور.

إعدادات الكاميرا تحتوي على مجموعة كاملة من الخيارات كما تحتوي على وضع HDR ولكنه مخفي في الإعدادات لذلك فإن الوصول اليه في كل مرة لتفعيله أو ايقافه سيكون مزعجًا.

وبالحديث عن جودة الصور فإنها جيدة بشكل معقول في حالات التقاط الصور في الهواء الطلق وفي إضاءة وافرة، الصور التي تم التقاطها في النهار جاءت جيدة مع تشبع ألوان لطيف وتوازن دقيق اللون الأبيض ونسبة تباين جيدة، أما المدى الديناميكي العالى HDR فهو ليس جيد بالشكل الكافي.

تصوير الكاميرا في الضوء المنخفض مخيب للآمال، فالصور التي التقطت في الضوء المنخفض تحتوي على ضوضاء مرئية حتى من دون التكبير، وتفاصيل بسيطة وألوان باهتة مع وجود لون أزرق ملحوظ في الظلال.

مشكلة أخرى في الكاميرا هو أن نظام التركيز بطيء بعض الشيء، ولا يحتوي هاتف Q6 على ضبط تلقائي للتركيز، وبالتالي يمكن أن يستغرق بعض الوقت للتركيز على الأشياء القريبة، وخاصة في حالات الإضاءة الخافتة.

الفيديو

تصوير الفيديو بدقة 1080 بكسل بالنسبة لإمكانيات الهاتف يعتبر كافي، هناك حتى تثبيت برمجيات أساسي لاستقرار الفيديو والذي يعمل بشكل جيد بما فيه الكفاية، لكن العيب الوحيد هو أنه بمجرد بدء تصوير الفيديو لا يسمح لك الهاتف بضبط إطار الفيديو بشكل صحيح أولًا، كما يفتقر هاتف Q6 بلس أيضًا إلى دقة 4K أو التصوير البطيء للحركة بفضل المعالج المنخفض.

البطارية

يأتي الهاتف ببطارية 3000 مللي أمبير غير قابلة للإزالة، عمر البطارية جيد عمومًا بسبب المعالج المنخفض والشاشة الصغيرة نسبيًا، ويمكن أن يستمر الهاتف بالعمل على شحنة واحدة لمدة حوالي 6-7 ساعات.

لسوء الحظ، يفتقر الهاتف لخاصية الشحن السريع ويستغرق حوالي ساعتين ونصف للشحن الكامل مع شاحن بقدرة 10 وات.

 

تقييم المراجعة

7.5

على الرغم من الأبعاد 18:9 والشاشة تكاد تكون بدون حواف لكن الهاتف لن يستطيع مجاراة المنافسين في الفئة القريبة مع عدم وجود بصمة التي اصبحت عنصر اساسي يهم المستخدم كذلك الكاميرا المتواضعة

الإيجابيات

  • شاشة 18:9 بحواف صغيرة
  • حجم مريح على الرغم من الشاشة الكبيرة
  • برمجيات جيدة
  • دعم بطاقات microSD
  • سعر مناسب

السلبيات

  • لا يوجد قاريء بصمة
  • كاميرا متواضعة
  • استخدام microUSB القديم
  • غطاء الجهاز قابل للخدش بسهولة
  • صوت مكبرات الصوت الخلفية سيء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق