CES 2017تقنيات متفرقة

نظام جديد في الاجهزة يدمج خاصية التعرف على الوجه مع مستشعر بصمة اليد #CES2017

أعلنت اليوم شركة صناعة المستشعرات Synaptics طريقة جديدة للتعرف على بصمة اليد والوجه بواسطة جهاز واحد، وأطلقت عليه الشركة اسم multi-factor fusion engine. وسيسمح النظام الدخول للهاتف عن طريق خاصية التعرف على الوجه أو البصمة بالتبادل أو في وقت واحد. وأعلنت الشركة فى سبتمبر عن شراكة لإدخال مستشعرات البصمة لدمجها على أجهزة كومبيوتر لينوفو.

fingerprint


اعلان





سيكون التعامل باستخدام التسجيل البيومترية فسيكون من خلال معالج حساس ومعالج مدمج معًا، ونتيجة لذلك فإن معظم أنظمة التشغيل الخاصة بنظام التعرف على البصمة ستكون متصلة بمستشعرات إضافية بحيث تمكنها من قبول أو رفض البصمة بدون التعرف باقي البرامج في الجهاز عليها. على الرغم من أن النظام يقوم بحماية البصمة فى حال تم أخترق الجهاز، إلا أنه يجعل من الصعب دمج القياسات الحيوية مثل التعرف على الوجه دون تكرار الانظمة. نظام شركة Synaptics الجديد مصمم خصيصًا للدمج بين التعرف على الوجه والبصمة عن طريق اتصال الجهاز بالكاميرا.

لذا ستكون ستزيد عمليات تسجيل الدخول عن طريق التعرف على الوجه بعد أن أصبحت مستشعرات البصمات متوفرة الآن حتى في أرخص الهواتف الذكية. أما النظام الجديد لشركة Synaptics وغيره من الانظمة ستجعل من السهل على الهواتف التعرف على الوجه دون الحاجة إلى المزيد من أنظمة التشغيل، وبالرغم من ذلك فإنه من الصعب معرفة عدد التطبيقات التي سوف تقبل هذا النام الجديد، حيث أن أغلب أنظمة التسجيل ما زلت تعتمد على بصمة اليد ولكن من المتوقع رؤية العديد من الهواتف التي تحتوي على خاصية التعرف على الوجه في عام 2017.

المصدر

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق