الهواتف النقالة

لهذا هاتف LG G6 لن يضم رقاقة معالج Snapdragon 835!

تستعد شركة LG للكشف عن هاتف LG G6 في 26 من شهر فبراير المقبل، إلا أن إختيار LG هذا الموعد للإعلان عن الإصدار المرتقب، قد يؤدي في النهاية إلى استخدام الشركة رقاقة سناب دراجون 821، كبديل لدعم الهاتف برقاقة سناب دراجون 835.


اعلان





خالفت شركة HTC الكثير من التوقعات بإطلاق إصداراها الأخير من الهواتف الذكية HTC U Ultra مع رقاقة معالج سناب دراجون 821، في الوقت الذي تشير العديد من التوقعات إلى أن إصدارات 2017 المميزة تأتي بدعم رقاقة معالج سناب دراجون 835، إلا أن مصدر صناعي في أسيا كشف مؤخراً على أن تصنيع وإنتاج رقاقة معالج كوالكوم الجديدة قد يتأخر حتى شهر أبريل، وهو السبب الرئيسي لاختيار HTC ضم رقاقة 821 في هاتف U Ultra الجديد.

Snapdragon 835

تصريحات المصدر الصناعي عن تأخر إنتاج رقاقة معالج سناب دراجون 835 حتى شهر أبريل، يعني بالضرورة تأخير إطلاق الإصدارات المميزة من الهواتف الذكية حتى هذا الموعد، لذا فاختيار HTC كان استخدام رقاقة معالج سناب دراجون 821، وهو السبب الرئيسي لتوقع إطلاق هاتف LG G6 أيضاً مع الإصدار السابق من رقاقات معالج كوالكوم.

ويؤكد هذه التوقعات اختيار شركة سامسونج لتخطي الإعلان عن هاتف Galaxy S8 خلال فعاليات مؤتمر برشلونة القادم في شهر فبراير، وهو ما يؤكد أيضاً أن العملاق الكوري ستكون أول الشركات التي تقدم رقاقة معالج سناب دراجون 835 في إصداراها المميز من الهواتف الذكية، وهي خطوة متوقعة نتيجة للتحالف القائم بين كوالكوم وسامسونج.

كما أشار المصدر الصناعي إلى أن رقاقة معالج سناب دراجون 835 لن تتوفر في نطاق واسع إلا بعد إطلاق هاتف Galaxy S8 رسمياً، أي بعد 14 من شهر أبريل وفقاً لتصريحات المصدر الصناعي.

جدير بالذكر أن تاريخ LG السابق في إطلاق الإصدارات المميزة من الهواتف الذكية، يشير إلى أن LG لا تعطي الاهتمام الأول لإطلاق إصداراتها الجديدة بأحدث رقاقات المعالج، حيث اختارت الشركة في السابق رقاقة معالج سناب دراجون 808 لهاتف G4 بالرغم من توفر رقاقة 810 بالفعل، إلا أن مخاوف الشركة من ارتفاع حرارة هذا الإصدار الجديد أدى إلى تفضيل الإصدار السابق من رقاقات المعالج.

لذا تحتاج LG في النهاية أن تقدم تصميم ومواصفات في هاتف LG G6 تجذب بها أنظار الكثير من المستخدمين، لتعوض عن استبدال رقاقة معالج سناب دراجون 835 التي تأتي بتحسينات وأداء أفضل بالتأكيد.

المصدر

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق