الأنترنت

كيف تستهدف الشركات الاعلانية الأشخاص على شبكة الأنترنت؟

هل تساءلت يوما عن سبب ظهور بعض الإعلانات لك دون غيرها! تخيل أنك تبحث عن عطلة صيفية في بعض مدن العالم، والتي تجعل بحثك على شبكة الأنترنت خلال فترة أو أيام يدور حول أفضل العروض في الفنادق، المطاعم وغيرها من مميزات العطل الصيفية في هذه المدن، لكن هل تعرف ما يحدث نتيجة لخلفية بحثك على شبكة الأنترنت؟ يمكنك أن تتعرف على آراء الخبراء من عرضنا التالي.


اعلان





Online advertising
Online advertising

صفحة الويب التي تظهر لك صفحة واحدة من المعلومات والجرافيك أو النصوص التي هي محور بحثك، هي في البداية معلومات تم جمعها في صفحة واحدة من عدة مصادر بل في بعض الأوقات من عشرات المصادر، وهي بالتالي تتبع لعدة شركات على أرض الواقع، لذا ففي رأي البروفسير ارفيند نارايانان الأستاذ في علوم الحاسب الآلي في جامعة برينستون، أن ما يمكنك أن تراه هو صفحة الويب المنسقة بمحتوى يظهر لك، لكن هناك محتوى أخر غير مرئي هدفه الأساسي تتبع تصفحك على شبكة الأنترنت.

 

لم تكن الشبكات الاعلانية على شبكة الأنترنت وليدة اليوم، لكن يرجع تاريخها الى بداية شبكة الأنترنت، لكن في السنوات القليلة الماضية أصبحت الشبكة الاعلانية أكثر تعقيدا، فالإعلانات التي تظهر لك هي نتاج لمطاردة رقمية من الشركات الاعلانية وتتبع تصفحك على شبكة الأنترنت.

Online advertising-collecting data
Online advertising-collecting data

لكن كيف تتبع الشركات الاعلانية تصفحك؟

عند بحثك عن محتوى على شبكة الأنترنت، فان الشبكات الاعلانية تعمل على تتبع تصفحك من موقع الى أخر، حيث تعمل في النهاية على جمع هذه المعلومات في قاعدة بيانات وتسجيلها بأسماء وهمية، وبالتالي تضع احتمالات لعودتك لتصفح هذه المواقع مرة أخرى وذلك تبعا للنهج الذي تتبعه في تصفحك، فكأن الشبكات الاعلانية تحتفظ ببروفيل خاص بك، يظهر تاريخ تصفحك على الشبكة، لذا وفقا للبروفيل الوهمي الخاص بك، سيظهر لك في النهاية المحتوى الذي يثير اهتمامك في الإعلانات.

لا تتوقف الطرق التي تتبعها الشبكات الاعلانية الى حد تتبع تصفحك فقط، بل أنها تكشف تصفحك عبر أكثر من جهاز على شبكة الأنترنت، وبالرغم من أن كثير من الأشخاص على علم تام بجمع بعض الشركات لبيانتهم من شبكة الأنترنت، الا أن هناك غموض حول سبب جمع هذه الشركات لبيانات المستخدمين، أو ما ستستخدم فيه هذه البيانات من أغراض.

وقد صرح البروفسيرنارايانان أن تاريخ التصفح وتاريخ البحث هي المعلومات الأكثر أهمية التي يتم جمعها من قبل الشركات الاعلانية، والتي يتم عن طريقها بناء سلوكك البحثي ليسهل تتبعه فيما بعد، ليتم اختيار الإعلانات التي تناسب وجهة بحثك، أو لأغراض أخرى غير معلنه.

اعلان


الوسوم

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق