دفع نجاح هاتف 520 شركة مايكروسوفت Microsoft، للتركيز على إطلاق الهواتف متوسطة التكلفة الى الأسواق، كبديل للتركيز على الهواتف الراقية، الا ان هذه الإصدارات من هواتف مايكروسوفت لم تحصل غالبا على تصميم أنيق تنطلق به الى الأسواق حتى الأن.

Microsoft-Lumia-650

قدمت شركة مايكروسوفت Microsoft في هواتف لوميا متوسطة التكلفة مواصفات جيدة في أجهزة وبرمجيات الهاتف، الا ان الشركة لم تحرص على دعم هذه الهواتف بتصميم أنيق حتى الاصدار الذي أعلن عنه رسميا الأن.

اعلان مايكروسوفت Microsoft عن هاتفها الجديد لوميا Lumia 650، يؤكد على اهتمام الشركة بتصميم هاتف مميز في الإصدارات متوسطة التكلفة، مع اصدار أنيق وبتكلفة أقل ليكون له الريادة في هذه الفئة من الهواتف.

وتدفع شركة مايكروسوفت بهذا الإصدار الجديد من هواتف لوميا الى الأسواق الاوربية في يوم الخميس الموافق الثامن عشر من شهر فبراير، على أن يبدا سعر الهاتف من 199 دولار قبل إضافة الضرائب على التسعير، ويتميز الهاتف بشاشة بحجم 5 أنش، مع تصميم مصقول أنيق بإطار ماسي من الألومنيوم، هذا الى جانب وزن مفاجئ لا يتخطى122 جرام، وقياس 6.9 مم.

جدير بالذكر أن اصدار هذا الهاتف ينهي ما اعتدنا عليه من إطلاق هواتف ويندوز فون كبيرة الحجم ذات التصميم الغريب، لتبدأ شركة مايكروسوفت جيل جديد من الهواتف المصممة بحرفية عالية، الا أن هذا الإصدار المميز بمواصفات وتصميم أنيق يقدم تضحية أيضا بقدرة البطارية التي لا تتخطى 2,000 أمبير مع حجم صغير مقارنة ببطارية هاتف لوميا Lumia 550 بحجم 4.7 أنش، لهذا قد تكون البطارية أحد سلبيات هذا الإصدار من هواتف لوميا.

لكن يحصل هاتف لوميا Lumia 650 على مميزات في الكاميرة التي تم ترقيتها الى دقة 8 ميجا بيكسل في الكاميرة الخلفية، و5 ميجا بيكسل في الكاميرة الأمامية. كما تم مضاعفة سعة التخزين الداخلي الى 16 جيجا بايت، مع ميزة توسيع سعة التخزين ببطاقة تخزين خارجية.

ويأتي الجيل الرابع من هواتف لوميا مع منصة تشغيل ويندوز Windows 10، ومعالج سناب دراجون 212 quad-core بسرعة استجابة 1.3 جيجا هيرتز، وذاكرة وصول عشوائي 1 جيجا بايت رام، حيث تستهدف شركة مايكروسوفت بإصدار لوميا Lumia 650 قطاع الأعمال من المستهلكين، لكن دون دعم خدمة Continuum، الا أن شركة مايكروسوفت Microsoft تقدم اهم مميزات الشركة في التطبيقات الإنتاجية ومنها تطبيقات الأوفيس Office، وتطبيق وان درايف OneDrive، تطبيق Cortana، هذا الى مجموعة من الخدمات التي تجعل الهاتف الاختيار الأنسب لقطاع الاعمال.

المصدر

2 تعليقات

  1. يسموّني ... FAHD

    والله المسؤول عن قسم الهواتف الذكية في الشركة … فااااااشل من جد

    يعني بالله الهواتف الراقية من البلاستيك , بينما الهواتف المتوسطة من المعدن

    كيف كذا !!!

    (-1)
    رد
    • المسافر

      وما يدريك لعل هذه تكون استراتيجية الشركة لكل الهواتف في المستقبل ؟
      يعني ربّما تكون الهواتف الراقية القادمة أيضا من المعدن.. هي تجربة جديدة من طرفهم، ولو نجحت فعلى الأرجح سيعمّمونها.

      (0)
      رد

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.