تقنيات متفرقة

إنتل تستعد لإطلاق الجيل 11 من معالجات Rocket Lake-S في الربع الأول من 2021

تستعد شركة إنتل لإطلاق الجيل 11 من معالجات Rocket Lake-S في الربع الأول من العام المقبل، حيث تأتي المعالجات بترقية أعلى لآداء أجهزة الحاسب المكتبي في الألعاب.

تتسلط الأضواء خلال الفترة القادمة على الجيل الجديد من أجهزة الألعاب، إلا أن إنتل تستعد أيضاً لترقية آداء أجهزة الحاسب المكتبي في الألعاب لمستوى جديد، فإلى جانب الإصدارات الجديدة من كرت الشاشة التي تنطلق من إنفيديا وAMD خلال الفترة القادمة، تقدم إنتل الجيل 11 من معالجات Rocket Lake-S في بداية 2021.


اعلان





ولقد أكدت إنتل على كفاءة معمارية الإصدارات الجديدة من معالجات Rocket Lake-S التي تتضمن IPC بأعلى آداء لدعم المستخدمين في الألعاب، كما تأتي وحدة المعالجة بمعمارية Cypress Cove الجديدة التي ترتكز عى معمارية Ice Lake Core وتقترن بمعالج رسوميات Tiger Lake.

أيضاً قد لا تأتي وحدات المعالجة الجديدة بنفس الآداء في الرسوميات المقدم من كروت الشاشة المنفصلة من NVIDIA أو AMD، إلا أن إنتل إستطاعت ترقية وحدة معالجة الرسوميات المدمجة في المعالجات لتقدم آداء أفضل في تشغيل بعض الألعاب بكفاءة في الإعدادات المتوسطة.

من جانب أخر تأتي سلسلة معالجات Rocket Lake-S لأجهزة الحاسب المكتبي مع رسوميات UHD، وأيضاً رسوميات Intel UHD المميزة بمعمارية Xe الجديدة للشركة، كما تأتي وحدة المعالجة المركزية بعدد 20 فتحة PCIe 4.0 lanes لدعم المستخدم في إضافة بطاقات منفصلة، أو ذاكرة إنتل، للحصول على مرونة أعلى في تكوينات الأجهزة.

يذكر أن معالجات Rocket Lake-S يمكن أن تدعم حتى 3 شاشات بدقة 4K عند معدل تحديث 60 إطار لكل ثانية، أو اثنان من الشاشات بدقة 5K عند معدل تحديث 60 إطار لكل ثانية، كما تتضمن المعالجات تقنية “Intel Deep Learning Boost” للذكاء الإصطناعي.

المصدر

اعلان


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق