تقنيات متفرقة

كوالكوم تسعى لبيع إصداراتها من رقاقات المعالج لشركة هواوي

أكدت أحدث التقارير التي نشرت مؤخراً على أن شركة كوالكوم قد بدأت محادثات مع الإداراة الأمريكية للحصول على تصريح لبيع معالجات الشركة للعملاق الصيني هواوي.

أوضحت شركة هواوي في تصريحات رسمية العقبات التي تواجهها الشركة لإنتاج رقاقات المعالج عبر HiSilicon، لذا تعد سلسلة Mate 40 الإصدارات الأخيرة من الشركة التي تأتي بمعالجات Kirin.


اعلان





لم توضح هواوي بشكل رسمي في تصريحاتها البديل المتوقع لمعالجات الشركة خلال الفترة القادمة، إلا أن تسريبات جديدة جاءت اليوم لتؤكد على أن شركة كوالكوم قد بدأت بالفعل السعي للحصول على تصريح من الحكومة الأمريكية لدعم شركة هواوي بالمعالجات المخصصة للهواتف الذكية خلال الفترة القادمة.

ولقد جاءت التفاصيل الجديدة حول جهود كوالكوم عبر تقرير نشر في صحيفة Wall Street، حيث أكد التقرير على أن القيود الأمريكية الجديدة تمنع الشركات الأجنبية المستخدمة لتقنية أمريكية من بيع الشرائح لشركة هواوي قبل الحصول على تصريح رسمي من الإدارة الأمريكية، وهو السبب في إيقاف إنتاج HiSilicon خلال الفترة القادمة.

من جانب أخر إتخذت شركة TSMC التايوانية قرار بإيقاف الأعمال القائمة مع العملاق الصيني بالفعل، إلا أن شركة كوالكوم كشفت عن رؤية أخرى تشير فيها إلى أن القيود الجديدة ستؤثر على شركة كوالكوم بشكل أكبر مقارنة بشركة هواوي، حيث تدفع الظروف الحالية شركة هواوي للبحث عن مورد لرقاقات المعالج، بينما تسعى كوالكوم لتكون من بين الإختيارات الأولى المتاحة للعملاق الصيني.

وتؤكد كوالكوم على أن حظر التكوينات الأمريكية الخاصة بتصنيع الشرائح لن يشكل عائق كبير للعملاق الصيني، حيث أكدت كوالكوم على إمكانية دعم هواوي بتكوينات من شركات أخرى غير أمريكية، لذا ستكون فرصة ضائعة من كوالكوم لتحقيق مليارات الدولارات.

من جانب أخر يتوفر لشركة هواوي بدائل لدعم هواتفها الذكية بالرقاقات المطورة من شركة MediaTek التايوانية، أو شركة سامسونج، لذا فإن إختيار هواوي للشركة الموردة لرقاقات المعالج سيعزز حصة الشركة المختارة السوقية بشكل كبير، وهو ما سيؤثر بالضرورة على حصة كوالكوم السوقية الحالية.

يذكر أن بعض الشركات قد حصلت بالفعل على تراخيص لإستمرار أعمالها التجارية مع شركة هواوي، من بينها إنتل، وMicron Technology و Xilinx، لذا تؤكد بعض التقارير على أن الإدارة الأمريكية ستوافق على الترخيص لكوالكوم خلال الفترة القادمة.

المصدر

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق