تقنيات متفرقة

أبل تضيف LG كمزود ثاني لشاشة OLED لجهازي آيفون XS وآيفون XS Max



أفادت الأخبار بأن شركة أبل قد اختارت شركة LG لتكون المزود الثاني لشاشات OLED المرنة، وذلك وفقاً لموقع أخبار التكنولوجيا الكورية (ETNews). ولقد ظهرت الشائعات التي تشير إلى ان أبل ستستعين بـ LG كمزود لشاشة OLED في شهر يونيو، وتدعي بعض المصادر المجهولة أن شاشات OLED من LG قد اجتازت اختبارات الجودة من أبل مؤخرًا.

حتى الآن، كانت سامسونج هي المورد الوحيد لشاشات OLED لشركة أبل منذ طرح جهاز آيفون X في عام 2017. حيث كانت سامسونج، التي وافقت على توفير نحو 100 مليون شاشة OLED في الصفقة الأولية، تتمتع بالاحتكار، مما سمح لها بالتحكم في الأسعار. وبعد ان دخلت شركة LG في الصورة كمزود ثاني، فقد يقلل ذلك من اعتماد أبل على سامسونج.


اعلان





وإذا تحركت هذه الصفقة إلى الأمام، فمن المرجح أن تستخدم أبل شاشات OLED من LG لأجهزة آيفون XS و XS Max، وهي أجهزة آيفون الوحيدة التي تستخدم شاشات OLED. ومن الجدير بالذكر انه لن يتم استخدام هذه الشاشة مع جهاز آيفون XR الذي تم الإعلان عنه أيضًا يوم الأربعاء، وهذا نظرًا لأنه يستخدم شاشة LCD.

تستخدم LG شاشات OLED لهاتفها الذكي V30، كما تقوم بتزويد جوجل حاليًا بشاشات OLED لجهاز Pixel 2 XL، الذي قد واجه أيضًا مجموعة من المشكلات المتعلقة بالشاشة.

وعلى الرغم من ظهور تقارير في شهر أبريل ادعت أن LG لم تكن قادرة على تلبية مطالب أبل بتزويدها بشاشات OLED، إلا أن اختبارات الجودة الجديدة قد أوقفت أي شكوك حول شراكة شركة أبل مع LG. كما أفاد مصدر ETNews أن شركة LG تستعد الآن للإنتاج الضخم لشاشات OLED، لذا فقد تكون شاشات LG أقرب مما نتوقع.

المصدر

Sultan Alqahtani

رئيس تحرير للموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق