تقنيات متفرقة

صانعة الرقاقات AMD تبدأ بخفض العمالة لديها حتى 500 عامل من حول العالم

أكبر الشركات المصنعة للرقاقات في العالم Advanced Micro Devices، تستعد لخفض العمالة في مصانعها في أكثر من مكان حول العالم بنسبة 5% أي 500 عامل، وذلك سعيا من الشركة لخفض التكاليف التي تنفقها الشركة على هذه العمالة وسط المنافسة الشديدة وضعف الطلب على الرقاقات الخاصة بها في أجهزة الحاسبات.

Advanced Micro Devices
Advanced Micro Devices

تتوقع شركة Advanced Micro Devices أن تعود عليها خطوة تخفيض العمالة بتوفير تكلفة هذه النسبة من العمالة، التي تصل الى 42 مليون دولار، مقارنة بالنسبة التي سجلت في الربع السنوي الثالث الذي انتهى مؤخرا والتي وصلت الى 41 مليون دولار.


اعلان





وقد أكدت الشركة على أن إعادة هيكلة الوظائف في الشركة، سيحقق وفرات للشركة تصل الى 58 مليون دولار في عام 2016، حيث تستعين الشركة لإعادة الهيكلة بمصادر خارجية من خدمات تكنولوجيا المعلومات وتطوير التطبيقات، كما أكدت الشركة على الإعلان عن بيان دوري لها يكشف الوظائف التي تم خفض العمالة فيها، والتي لا تشمل بالطبع علماء التقنية أو ما وصفتهم الشركة بذوي المعاطف البيضاء.

وقد صرح المتحدث باسم شركة AMD درو المرج في وريترز، أن تخفيض العمالة في الشركة سيشمل كل فروع الشركة حول العالم، والتي من بينها فروع الشركة في الولايات المتحدة في أوستن، كاليفورنيا، تكساس، الى جانب مقر الشركة في سان فيل.

AMD-chipmaker
AMD-chipmaker

كانت قوة العمالة لدى شركة AMD حتى نهاية العام الماضي تصل الى 9,700 موظف، وفقا للتقرير الأخير من الشركة في شهر فبراير، حيث كان انخفاض الإيرادات للشركة في شهر يونيو الماضي أو في الربع الثاني من هذا العام بنسبة 35%، مقارنة بنفس الوقت خلال العام الماضي، هو السبب الرئيسي لخطوة تخفيض العمالة، حيث لاحظت شركة AMD صانعة رقاقات المعالجات المركزية ورقاقات الرسوم انخفاض الطلب على منتجاتها بشكل ملحوظ في صناعة الحاسبات.

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. شركة amd عريقة ومنتجاتها متميزة
    ولكن intel -المنافس الوحيد لها- قفزت في الآونة الأخيرة قفزة قوية ورائدة لم تسطع AMD اللحاق بها
    وبدأت تركز على معالجات APU من الفئة المتوسطة، ولكنها مع ذلك لم تستطع المنافسة
    إن تلم تنافس بمعالجات الفئة العليا برأيي فلن تتمكن من مسابقة انتل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *