الأكسسوارات والسماعاتتقنيات متفرقة

تقنية جديدة من لفافات المعدن السائل لتمديد مكبرات الصوت أكثر

أحدث تقنية يعمل الباحثون على تطويرها لثورة جديدة في مكبرات الصوت والميكروفونات الحديثة، وأجهزة جديدة لمراقبة القلب، الى جانب أجهزة يمكن زرعها بسهولة أكثر، فتابعنا في السطور القادمة لتتعرف أكثر على مميزات التقنية الجديدة.

liquid-metal-coil
liquid-metal-coil

الالكترونيات المرنة هي أكثر التقنيات الحديثة التي يعمل الباحثون على تطويرها في الفترة الحالية، ومنها البطاريات والألواح الشمسية، الى جانب شاشات العرض، لتكون أكثر مرونة ليمكن ارتدائها أيضا.


اعلان





لكن تطوير الأجهزة الصوتية المرنة أصبح تحديا في الفترة الأخيرة، حيث واجه العلماء صعوبة في تطوير محتوى ومكونات مكبرات الصوت لتكون مستقرة حتى مع تمديد الأجهزة المرنة الحديثة، لكن في السابق كانت الأجهزة الصوتية تعتمد على اللفائف المعدنية الصلبة التي تتيح اخراج وكشف الصوت، لكن في كوريا الأن توصل العلماء الى استبدال اللفائف المعدنية الصلبة بأخرى سائلة.

التقنية الجديدة التي صممت في اللفائف السائلة استخدم فيها Galinstan السائل كبديل للقصدير والغاليوم والإنديوم، حيث يعتبر موصل أفضل من السبائك الأخرى، حيث عمل الباحثون على حقن لفائف Galinstan داخل قناة حلزونية داخل مطاط السيلكون المرن، حيث تعلق الأسلاك النحاسية في نهاية الملف مغناطيس النيوديميوم، لفائف المعدن السائل سوف تتيح تمديد الأجهزة الصوتية أكثر، لتستخدم في مكبرات الصوت والميكروفونات هذه التقنية الجديدة.

stretchable-acoustic-device
stretchable-acoustic-device

ما فائدة هذه التقنية الجديدة؟

اظهر العلماء في كوريا صورة واضحة عن كيفية استخدام هذه التقنية الحديثة، حيث عمل الباحثون على شحن تقنية اللفائف السائلة التي يتم تطويرها كهربائيا، ليتم تحويلها الى الكشف عن الأصوات، أو اخراج الأصوات، حيث كان للتقنية الجديدة القدرة على تسجيل الأصوات مثل صوت الأنسان أو المنبه أو الصفارة أيضا، ثم اعادة اخراج الصوت إذا تم شد الجهاز على المعصم أو تعليقه.

الميزة الرائدة التي لاحظها الباحثون في هذه التقنية الحديثة أن بإمكان المستخدم تمديد الجهاز حتى 50% أكثر من طوله الأصلي أو مد الجهاز 2,000 مرة أكثر دون أن يقل أداء أو كفاءة الجهاز في اخراج الصوت، كما يمكن أيضا لهذه التقنية تشغيل الأصوات في نطاق تردد يمكن أن يصل الى السمع البشري.

تقنية مكبرات الصوت التي يتم تطويرها الأن في جامعة سيول في كوريا، تعطي مستوى الصوت الذي توفره سماعة الأذن التقليدية، حيث يمكن ارتدائها لاستشعار الاشارات البيولوجية، واخطارات صوتية، حيث يمكن استخدام التقنية الحديثة في المجال الطبي مثلا لمراقبة وقياس نبضات القلب كما يمكن تطويرها لتكون قابلة للتمديد أكثر في الفترة القادمة ليمكن استخدامها بتوسع أكثر.

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق