Gamesالحاسبات والأجهزه اللوحيه

شركة AMD تكشف عن جيل جديد من معالجات الرسومية منها بمبرّد مائي

أعلنت شركة AMD خلال مؤتمر الألعاب الدولي E3 2015 عن معالجات رسومية جديدة لعل أبرزها  R9 Fury X معالج رسوميات بمبرّد مائي و بمعايير Fiji للتصميم  وباندويث عالي  وكل هذا سيكلفك فقط 649 دولار أمريكي  وهذا المعالج يستهدف وبشكل خاص معالج الرسوميات  980 Ti من أنفيديا التي تم الإعلان عنه قبل أسبوعين.

طبعا في حال أنك لاتريد كل هذه القوة فهنالك معالج الرسوميات  Radeon R9 390X والذي سيكلفك 429 دولار أمريكي وهنالك أيضا  Radeon R9 390 والذي سيكلفك 329 دولار أمريكي و R9 380 والذي سيكلفك 199 دولار أمريكي  وكل هذه المعالجات تدعم محرّك Direct X 12  ممايجعلها مناسبة تماما لنظام الويندوز 10  وكلها تدعم أمكانية بثّ محتوى بدقة 4K.أذا أردت شيء أقل تكلفة فهنالك R7 370 وR7 360 والذي سيكلفك 149 و 109 دولار أمريكي وكلاهما يدعمان دقة 1080p.


اعلان





البيان الصحفي بالداخل.

لوس أنجلوس، كاليفورنيا: 17 يونيو 2015- كشفت شركة  AMD المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز AMD، اليوم، عن بداية عصر جديد لألعاب الحاسوب من خلال الإعلان عن قائمة جديدة من بطاقات الذاكرة للجيل القادم إصدار AMD Radeon™  خلال البث الشبكي المباشر الذي عقد في مدينة لوس أنجلوس، وشاهد البث الآلاف من عشاق ألعاب الفيديو من مختلف أنحاء العالم، وشارك في الحدث عمالقة الصناعة مثل شركة مايكروسوفت و “إي آي” و”أوكيولوس”. ستشكل بطاقات الجيل القادم من AMD نقطة تحول في عالم العاب الفيديو الحاسوبية، حيث تتمتع بدقة عالية الوضوح وتقدم تجربة واقع افتراضي استثنائية وقدرة لعب أكثر سلاسة ودعم جديد لوحدات المعالجة المسرعة مثل تقنية “دايركت اكس 12” و “فولكان”، إضافة إلى عوامل التشكيل فائقة التطور لعشاق الألعاب الإلكترونية في أي مكان من العالم عبر وحدات معالجة الرسومات التي تناسب كافة الاحتياجات والميزانيات.

سلسلة بطاقات الرسومات إصدار Radeon™ R9 Fury. ليس مجرد تحديث، إنما تقنية ثورية

  • تحدث ثورة نوعية من الداخل والخارج– بطاقات وحدات معالجة الرسومات المبتكرة والأكثر تقدماً على الإطلاق، تقدم نقلة نوعية في التصميم الجرافيكي للشريحة التي تحمل الاسم الرمزي سابقاً “فيجي”.
  • تقنية مبتكرة لجعل الذاكرة أكثر جمالاً: تقدم وحدات معالجة الرسومات Radeon™ R9 Fury X من AMD إلى الأسواق أوسع نطاق لوحدات معالجة الرسومات عرفها التاريخ، ومع نطاق الذاكرة المتقدم من AMD والمدمج على شريحة لتقدم أكثر من 60% ذاكرة إضافية علىGDDR5 إلى واجهة ذاكرة تعتمد 4096-bit من الذاكرة. وتتميز البطاقة الجديدة بتقديم أداء أفضل بثلاثة أضعاف لكل واط من GDDR5 في معدل مساحة سطحية PCB 94% أقل، للحصول على أداء من الدرجة الأولى في 19 سم.
  • تصميم متميز، إضاءة ساطعة، كثافة كبيرة: تتميز بطاقة وحدات الرسومات المعالجة إصدار Radeon™ R9 Fury X فائقة التطور من AMD بتصميمها الصناعي المبتكر من الهيكل الخارجي المصنوع من الألمنيوم باللون الأسود والنيكل وصفائح الألمنيوم الناعمة التي تعمل باللمس والتي تعتمد على عيار تبريد سائل عالي وعداد وحدات الرسومات المعالجة “تاش” القابلة للتخصيص والذي يقيس استخدام وحدة معالجة الرسومات وشاشة الصمام الثنائي الباعث للضوء والتي يستكملها لمسات إبداعية بتفاصيل التصميم.
  • تعيد تعريف الواقع: توفر بطاقات الرسومات الجديدة الحل النهائي للواقع الافتراضي، وصممت لتقدم أداء تقني استثنائي للتطبيقات وألعاب الفيديو الأكثر صعوبة، في حين تستفيد من تقنيةAMD LiquidVR™ للحصول على تجربة الواقع الافتراضي دون تكبد أي عناء والتي تتوافق مع مجموعة واسعة من شاشات العرض المثبتة على الرأس.
  • أفضل تجربة لعب بدقة عرض 4K فائقة الوضوح، مع متعة في مشاهدة: ستأخذ بطاقة الرسومات الجديدة تجربة اللعب إلى مستويات جديدة كلياً، حيث تتمتع بواجهة ذاكرة ذات نطاق ترددي عالي جداً يصل إلى 4096 بيت، والتي تتفوق على متطلبات الأداء الفائق بكثيرـ للألعاب التي تتطلب دقة وضوح عالية مع إمكانية تشغيل ضبط لجودة الصورة والاستفادة من تجربة لعب سلسة مع تقنية FreeSync™ من AMD، وهي مجهزة للاستخدام المستقبلي مع دعم من واجهات برمجة التطبيقات ومزودة بسلسلة تعليمات للجيل القادم من وحدات المعالجة المسرعة وتشمل DirectX® 12 و OpenGL® 4.5 و Vulkan™ و Mantle من AMD.
  • عوامل تشكيل حاسوبية جديدة، بحجم صغير وفاعلية فائقة: سيكون من شأن التصميم المدمج المتطور فتح آفاق جديدة من عوامل التشكيل الحاسوبية مع مرونة أكثر في التصميم للذين يتقنون نمذجة المعلومات وللذين يرغبون باستخدامها بأنفسهم ولمجتمع دمج النظم أكثر من أي وقت مضى. كشفت مختبرات AMD المبتكرة مؤخراً عن مشروع الكم النموذجي لأجهزة الحاسوب، ما يتيح إمكانية استخدام بطاقات وحدة الرسومات المعالجة Radeon™ R9 Fury X لإعادة ابتكار الحوسبة المكتبية لعصر الواقع الافتراضي، وتحقيق عوامل تشكيل حاسوبية لم يسبق لها مثيل.

مجموعة بطاقات الرسومات Radeon™ R9 300: صممت لتستمر بالتقدم

  • تقدم تقنية الوضوح 4K من بطاقات Radeon™ R9 300 تقنية رسومات متينة وفائقة القوة مقارنة مع تجربة ألعاب الفيديو من هذه الفئة. وستكون الحل الأمثل لتجربة اللعب الأفضل والتي تفوق قدرات دقة الوضوح العالية، حيث تدعم هذه التقنية جميع تقنيات اللعب وتشمل الدقة الظاهرية الخارقة لجودة الصورة وقدرة عرض بدقة 1080p وتقنية تعدد وحدات الرسومات المعالجة CrossFire™ من AMD والجيل القادم من وحدات المعالجة المسرعة مثل DirectX® 12 و OpenGL® 4.5 و Vulkan™.
  • تحويل العالم الافتراضي إلى حقيقة ملموسة: صممت هذه البطاقات لتتوافق مع الواقع الافتراضي والاستفادة من تقنية LiquidVR™ من AMD بهدف تقديم تجربة واقع افتراضي مريحة بأقل قدر ممكن من وقت الانتظار، من شأنها تسخير وحدات معالجة الرسومات المتعددة لدفع أعلى المعدلات المحتملة.
  • لعب مجاني سلس دون أي تقطعات: تستخدم بطاقات Radeon™ R9 300 تقنيةFreeSync™ للمساعدة على التخلص من انقطاع الصورة واهتزازها عند اللعب المنفرد أو عند استخدام تشكيل آيفينيتي للعرض المتعدد.

 

بطاقات الرسومات إصدار Radeon™ R7 300

  • صممت للحصول على تجربة لعب متفوقة: تعد بطاقات Radeon™ R7 300 الخيار الأمثل لتجربة اللعب على الإنترنت ولعشاق ألعاب الرياضات الإلكترونية، حيث تقدم أداء لعب يتجاوز 60 إطار في الثانية بدقة وضوح تصل إلى 1080p أو 1440p، وإعدادات ضبط متفوقة للألعاب المعروفة على الإنترنت. وتتيح إمكانية الاستمتاع بجودة صورة استثنائية باستخدام الدقة الظاهرية الخارقة للحصول على الجودة التي تتوافق مع دقة عرض 1080p وتقدم قدرة لتوسيع مجال العرض في اللعب باستخدام تقنية آي فينيتي للعرض المتعدد من AMD.
  • المعركة جاهزة لما هو قادم: تعتبر هذه البطاقات مثالية للجيل القادم من وحدات المعالجة المسرعة بمن فيها DirectX® 12 و OpenGL® 4.5 و Vulkan™ للحصول على تجربة اللعب الأكثر تقدماً.
  • الرائدة في تقديم الأداء والقدرات المتفوقة: يمكن لعشاق ألعاب الفيديو الاستفادة من أحدث مزايا التعزيزات الأدائية في أجهزة AMD Catalyst™. بمجرد نقرة واحدة في تحسين مستوى اللعب لعميل شركة AMD للألعاب المتطورة ومن ثم راحة البال علماً أن وحدة تشغيل الرسومات جاهزة للتشغيل على برنامج مايكروسوفت ويندوز 10.

وقال مات سكينر، نائب رئيس الشركة والمدير العام في قسم الحوسبة ووحدة تجارة الرسومات لدى AMD: “من خلال قائمة بطاقات الجيل القادم من Radeon™، ستتيح AMD لعشاق ألعاب الفيديو تشكيلة واسعة ومبتكرة، تتميز بتقديم أداء استثنائي وقدرات فائقة التطور للواقع الافتراضي والعديد من عوامل التشكيل الديناميكية الجديدة وتصميم صناعي مبتكر وتجربة بدقة وضوح 4K، تم بنائها لتتوافق مع متطلبات اليوم والغد في عالم ألعاب الفيديو وليتم تشغيلها على وحدات المعالجة المسرعة الآتية مثل DirectX® 12 و Vulkan™. إن هذا هو عصر ألعاب الفيديو الجديد مع شركائنا مزودي البرامج والأجهزة في جميع أنحاء العالم، وتفخر شركة AMD بالكشف عن هذه البطاقات الرسومية لعشاق ألعاب الفيديو من جميع أرجاء العالم.”

وقال برندان إربل، المدير التنفيذي لدى شركة أكولوس: “الحفاظ على الوجود هو الهدف الأول والأكثر أهمية في الواقع الافتراضي، ونحن في غاية الحماس لما تقدمه بطاقات الرسومات من AMD الجديدة والتي تتميز بخفض معدل وقت الانتظار وتقضي على التقطعات عند اللعب، لنقدم لمستخدمي أوكولوس تجربة لعب للواقع الافتراضي على جهاز AMD لم يشهدوا لها مثيل من قبل.”

                       

ستتوفر بطاقات وحدات الرسومات إصدار Radeon™ R9 300 و Radeon™ R7 لدى معظم محلات التجزئة المعتمدين في 18 يونيو. وستتوفر بطاقات Radeon™ R9 Fury X GPU في 24 يونيو من موردين محددين مثل (insert final list of AIBs).

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. التقرير ممتاز وياريت تركزو علي هذا الجانب من الأخبار المقالة متعوب عليها فاشكراً جزيلاً وبارك الله فيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *