تقنيات متفرقة

شركة وان ويب تعلن عن أكبر حاملة صواريخ لمشروعها الجديد

أعلنت شركة وان ويب OneWeb عبر قناتها عن أكبر حاملة صواريخ تجارية في التاريخ، والتي من المقرر أن تستخدم لنقل الأقمار الصناعية التي سيتم اطلاقها في الفضاء لبث الأنترنت.

rocket launcher
rocket launcher

المواقع المقرر إطلاق الأقمار الصناعية منها في بريطانيا، حصلت على 60 قاذفة إطلاق للأقمار الصناعية من وان ويب، حيث من المقرر إطلاق 648 قمر صناعي في الفضاء لبث الأنترنت عبر الفضاء الى كل مكان في العالم.


اعلان





وكانت شركة وان ويب قد اقامت مؤتمر صحفي مؤخرا في لندن لتعلن عن الشركاء المستثمرين في هذا المشروع وتفاصيل المشروع بالكامل، الى جانب الشركاء الأصليين أيضا.

كانت شركة وان ويب قد أعلنت في وقت سابق أن شركة اير باص العملاقة الاوربية، هي الشركة المصنعة للأقمار الصناعية في الفترة القادمة، هذا بجانب الشركاء المستثمرين من كوكاكولا ومجموعة سالينس وشبكة Hughes هذا الى جانب Intelsat.

بالطبع صانعة الرقاقات Qualcomm هي على رأس الشركات التي تستثمر في هذا المشروع الضخم، الى جانب مجموعة فيرجين. وقد صرح الرئيس التنفيذي لشركة وان ويب، أن لدى الشركة مجموعة من أفضل المستثمرين لإنهاء المشروع بنجاح.

Airbus
Airbus

في رأي جريج ويلر أن المشروع لديه تمويل متكامل من خبراء تصنيع الأقمار الصناعية مثل اير باص، وخبراء صناعة الرقاقات مثل Qualcomm، هذا الى جانب قاذفات إطلاق الأقمار الصناعية من فيرجين وشركات أيضا للتسويق للمشروع وهذا ما يجعل المشروع متكامل في نظره، حيث لدى المشروع كافة مقومات النجاح.

شركة فيرجين أكدت أيضا عن دعم المشروع ب 39 من قاذفات الصواريخ LauncherOne، وذلك للمساهمة في نشر الأقمار الصناعية في الفضاء، فيرجين ترى أيضا أن المشروع سيكون لديه سمات خاصة في التجديد إذا تعرض أحد الأقمار الصناعية للأعطال، حيث يتم التنسيق التام بين المركبات التي تم اطلاقها باستراتيجية منظمة لتحديد القمر الصناعي الذي يجب استبداله بشكل سريع.

OneWeb
OneWeb

التغطية التي ستتوفر من هذا المشروع تمثل 10 أضعاف التغطية التي تقدمها الأقمار الصناعية التي توجد في الفضاء الأن، كما سيتم بناء محطات للأقمار الصناعية على الأرض، لتكون محاور توزيع وإرسال واستقبال بيانات لمستخدمي الهواتف والكمبيوتر، وان ويب تتوقع أيضا أن تكون الأقمار الصناعية على بعد 20 مستوى مداري أي ما يعادل ارتفاع 1،200 كم.

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق