الحاسبات والأجهزه اللوحيهالهواتف النقالةتقنيات متفرقة

شخصيّات لم يسلّط عليها الضوء: Chris و Hermann

على غير عادتي، دخلت بالأمس من كتابتي لهذه المقالة على صفحتي في Google+ لكي استخرج إحدى الصور التي أردت رؤيتها، وتقريبًا كلّما علمت أنني زرت Google+ يجب أن تعرف إنني متوجّه لمعرض الصور، وربّما ألقيت نظرة على مالجديد في الصفحة، وحقيقة أجد أنني أضحك وأستفيد في الدقائق القليلة التي أزور فيها صفحتي في Google+، أكثر من الساعات الطوال التي أقلّب فيها تغريدات أصحابي الـFollowing في تويتر. وقعت عيني على صورة ألهتمني لفكرة هذه المقالة، الصورة تم نشرها من حساب عبد الله القرني والذي أنصح بمتابعته، فهو أحد الأشخاص الذين وجب عليك الخروج بفائدة من بعد أخذ جولة قصيرة في صفحته. الصورة تظهر مقارنة بين ستيف جوبز و دينس ريتشي، لن أعلّق على الصورة كثيرًا، فكالهما قدّما الكثير، لكن تحزن عندما تدرك لتوّك أن دينش ريتشي لم يحصل على الهالة الإعلامية والضجة الكبيرة بعد موته، كالتي حصل عليها ستيف، وأرى هذا طبيعي، طالما أن ستيف يقدّم منتجات ملموسة بشكل مباشر للمستخدمين، فصدى اسمه يصل بسهولة لكافة قطاع الأرض. أمر آخر وهو أن ستيف شخصيّة لها كاريزما بغض النظر عن ماقدّمه، تجعلك تعجب به ولو أن ماقدّمه -مفترضًا- يساوي صفرًا.


اعلان





14 - 1

خرجت في أحد الاجتماعات العائليّة وتحدّثت مع أحد أقاربي عن هندسة الحاسب، هو أمر طبيعي يحصل كثيرًا عندما تصبح في آخر سنة من الثانوية، على الأقل بالنسبة لي. تحدّثنا أن تخصّص هندسة الشبكات مطلوبة بشكل أكبر، أكثر من تصميم المعالجات على سبيل المثال، طالما أن الأخير يحتاج أن تكون موظّف في إحدى الشركات القليلة التي تقوم بتصميم المعالج وتصنيعها، والتي لا تتواجد للتصنيع هنا في المنطقة، ولكن طرأ على الحديث معمارية ARM حيث مبتكرها اقتصر عمله على تصميمه والتصنيع كان في إحدى الشركات. بعد رجوعي للبيت أردت الإطلاع أكثر، فدخلت موسوعة ويكيبيديا وغرقت في البحث والقراءة.

200px-Acorn_computers_logo_rendered_with_text.svg

شركة Acorn Computer تأسست في المملكة المتحدة عام 1978 على يد Hermann Hauser و Chris Curry، لها عدة منتجات أغلبها كانت حواسيب وقطع داخلية للحواسيب، كان لمنتجاتها صدى واسع في المملكة المتحدّة، خصوصًا سلسلة BBC Micro، والتي تقبع روحها حتى اليوم في هواتفنا، حيث تميّزت بأنها أول الحواسيب التي تعمل بـمعمارية ARM، هذه المعمارية التي تستهلك قدرًا أقل من الطاقة، والتي تعتمد عليها أجهزة الـPDA (الحواسيب الكفيّة)، حيث تم إصدار أول معالج بمعمارية ARM في عام 1983، ولم تمض مدة طويلة حتى أطلقت Psion أول حاسب كفّي في العالم والذي يعتمد على معمارية ARM في المعالج.

180px-ARM_logo.svg

انتهت نشاطات الشركة عام 2000، واليوم شركة Advanced RISC Machines Ltd أو ماتسمى اليوم بـARM والتي أطلقت عام 1990- هي التي تقوم بتصنيع معماريات ARM للمعماريات.

على الرغم من أن شركة Acorn Computer انتهت لما يزيد عن عشرة سنوات، ولكن لا تزال روح معالجاتها هي من يشغل 60% من هواتف اليوم، وأيضًا 23% من الحواسيب المحمولة، وفي عام 2013 هنالك 10 بليون وحدة تعمل بـمعماريات ARM، و حتى اليوم هنالك 50 بليون وحدة بمعماريّة ARM.

فكّر كيف سيكون وضع هواتفنا اليوم لولا معماريّات Hermann Hauser و Chris Curry ؟

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. مقال مفيد واذكر اني شفت الصورة قبل وفعلا تعجبت

    بالمناسبة انا سنة اولى جامعة تخصص IT وان شاء الله السنة الجاية بتعمق بامن المعلومات .. وش رايكم بهذا المجال ؟

  2. أخوكم خريج هندسة الحاسب
    هندسة الحاسب بجامعة الملك سعود تأخذ من بحر قطرة
    برمجة + شبكات + أمن المعلومات + أساسيات تصميم الدوائر المتكاملة ( تدخل من ضمنها تصميم المعالجات والرامات … إلخ )

    أما إذا كنت تريد مصمم معالجات فعليك بهندسة الالكترونيات

  3. الناس تقدس سيرة ستيف جوبز مع اني اشوفها سيره عادية و عقليته تتسم و بالتحجر و الانغلاق مع كثير من الافكار
    لكن الاتقان و الجودة هو مايميز ستيف فقط … ويقولون (فكر مختلف) يعني فكر متخلف عن الاخرين و هذا ملاحظ في سياسة ابل. هناك اشخاص و شركات خدمة التكلنوجيا و العلم اكثر مما تتخيلون

    اولاً ستيف جوبز لم يصنع الواجهه الرسومية لنظام التشغيل بل كانت موجودة عند شركة xerox وكانت ملفته لبيل جيتس الذي سرق الفكرة بدورة و طور واجهة الوندوز و المستندات …
    ستيف كان متحمس في بداياته و كانت اخطاءه قاتله بالنسبة لشركة ابل و لم يحسن التخطيط و استغلال الفرص فقط كان يريد نظام جميل و غالي الثمن و لم يركز على فئات المستخدمين طبعاً هذا جعل منه مليونير في سن مبكر لكن بيل جيتس كان اذكى منه و اكتسح السوق وكل العالم بمنتجاته واصبح ملياردير .. السعر مقابل الانتشار و السمعة ثم يأتي بعد ذلك كثرة البرمجيات و الخدمات … مجرد رأي
    سيف جوبز كان يمثل دور المايسترو يعني الذي يشتري من أبل يشعر بشئ غريب و فخم و جذاب !

    1. كلامك صحيح اخوي tune up

      100 %

      الصراحة عجبتني عقليتك اتمنى اتواصل معك

      لو سمحت صحب الموقع تعطيني ايميل الاخ tune up

    2. من ال 1997 الى ال 2011 وستيف جوبز بوخذ دولار واحد من ابل لانو ما بتهم بالنقود بل بهتم بانتاج منتجات ممتازة ومهمة هاد ليه هو ما كان ملياردير, مو لانو ما حد اذكر دنيس نيجي نبدا نحكي عنو كانو رسول ونشوه صولا الثانيين, الي عملو دنيس اهم من الي عملو ستيف بس الي عملو ستيف هو اشي ضخم, بكفي انو في منتج اخترعو ما حد بستغني عنو, الاثنين مهمين.

      1. وش انت تقول حاولت 90 مره عشان افهم ما فهمت وش دخل ستيف جوبز بالموضوع هذا الكاتب ذكر ستيف جوبز كمثال اقر المقال الله يرحم والديك لا تجي متلطم و مصفط المرايهات
        للعلم ستيف جوبز ما قدر يسوي اللي سواه من غير المعماريه هذي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *