مراجعات الأجهزة

مراجعة للهاتف المحمول Oppo Find 7

Xiaomi، Oppo، Gionee، وغيرها شركات صينية، لكن وعلى الرغم من ذلك فإنها تنتج هواتف لعلّها تقارع الهواتف العالمية، وعندما نتحدّث عن Oppo على سبيل المثال، فإنها أنتجت سابقًا هاتفها Oppo Find 7، الهاتف الذي يمتلك مواصفات خارقة وبسعر ممتاز، بالإضافة إلى تصميم مذهل، فكيف ستكون النتيجة مع هذا الهاتف؟

قبل أن نبدأ الهاتف Oppo Find 7 يحمل نسختين هما: Oppo Find 7 و Oppo Find 7a، الأخير قمنا بمراجعة له ويمكنك الاطلاع عليها من هنا، أما الهاتف Oppo Find 7 فهو يعتبر أقوى من أخيه من ناحية المواصفات خصوصًا في الشاشة والذاكرة التخزينية والعشوائية.


اعلان





الهاتف متوفر الآن لدى متجر أثمان ويمنك شراءه من خلال موقعهم من هنا أو من خلال حسابهم الرسمي في الأنستقرام من هنا.

مراجعة الهاتف فيديو:

التصميم:

IMG_6097

عندما نتحدّث عن تصميم الهاتف نجد تطابق بينه وبين Oppo Find 7a، والفرق الوحيد هو زيادة في الوزن قدرها 1g، عدا ذلك لا توجد فروقات:

لننتقل إلى التصميم الآن فبمجرّد أخراج الهاتف من الصندوق فأنك ستجد أن الهاتف بسماكة 9.2 ملم والوزن الكلي هو 170 جرام لذلك أقرب هاتف له هو الهاتف المحمول النوت 3 ولازال يحتفظ بمفهوم التصميم الذي رأيناه أول مرّة في الهاتف المحمول Oppo Find 5 و Oppo Find N1  حيث أن الهاتف أكبر بكثير من الجالكسي أس 5  ويملك جودة تصنيع ممتازة فمن الخلف يمكنك أن ترى غطاء من البولي كربونايت وهي مادة أقوى من البلاستيك لن يشعرك بأنه رخيص وعلى الرغم من أن سطح الهاتف من الخلف ناعم ألا أنه لن ينزلق منك بحكم أن الهاتف المحمول مزود بأطراف حادة ومادة من الكروم تحيط بالهاتف المحمول من الجوانب ومن الجهة الأمامية طبقة زجاجية من القوريلا قلاس 3 والأطار الذي يحيط بالشاشة نحيل لكن ليس بنفس مارأينا في G2 لكنه مقبول جدا.

الشركة أحسنت في توزيع الأزرار الأساسية للتحكم بالهاتف المحمول مثل زرّ الطاقة موجود بالجهة اليسرى بالأعلى قليلا وهو سهل الوصول إليه ومن الجهة اليمنى هنالك زرّي التحكم بمستوى الصوت متواجد في الجهة اليمنى تحديدا في النصف وهو أيضا سهل الوصول إليه ومن الجهة الأمامية ستجد أن هنالك الكاميرا الأمامية بدقة خمسة ميجابيكسل مع مستشعر للحركة والأضاءة ومنفذ لسماعة المكالمات ومن أسفل الشاشة هنالك الأزرار الثلاثة للتحكم بالنظام وهي زرّ القائمة والعودة و زرّ والقائمة الرئيسية كلها تأتي بالأنارة الزرقاء المشكلة هنا هو أن هذه الأنارة جدا ضعيفة بالكاد ترى هذه الأزرار بشكل واضح وبأسفل هذه الأزرار الثلاث هنالك أنارة للتنبيهات وهي مايعرف بأسم سكاي لاين وهي جميلة جدا وأتمنى أن يتم استخدامها لكافة هواتفها القادمة كما أتمنى أن تقوم الشركة بوضع أكثر من لون للأنارة بدلا من فقط اللون الأزرق.

من الجهة السفلية هنالك منفذ microUSB  لشحن الهاتف المحمول أو نقل البيانات كذلك من الجهة العلوية هنالك منفذ صوتي 3.5 ملم ومن الجهة الخلفية هنالك كاميرا بدقة 13 ميجابيكسل مع فلاش LED  مزدوج وسماعات خارجية بأسفل الهاتف من الخلف  وللتذكير الكاميرا الخلفية للهاتف المحمول تدعم تقنية برمجية وهي Super Zoom والتي تقوم برفع قوة الكاميرا إلى خمسين ميجابيكسل.أخيرا بأزالة الغطاء الخلفي ستجد أن الهاتف يملك بطارية 2800 ملي أمبير وهنالك منفذ microSD للذاكرة الخارجية ومنفذ شريحة من نوع مايكرو سيم.

الشاشة:

IMG_6094

شاشة الهاتف مختلفة عن أخيه Oppo Find 7a، وعلى الرغم من أن الاختلاف هو في الدقة، إلّا أن الدقة زادت بشكل رهيب! فالقفزة من 1080 في 1920 بكسل إلى 1440 في 2560 كأرقام تعتبر قفزة هائلة، إلّا أن ذلك لم ينعكس تمامًا على الأداء الفعلي، فعين الإنسان على كل حال لن تستطيع ملاحظة الفرق بين شاشتين كثافة البكسلات فيهما أكثر من 300ppi على الوضع الطبيعي، فما بالك إن كانت كلتا الشاشتين تمتلكان ما يفوق 400 بكسل لكل أنش، فأنت لن تدرك أيهما هو Full HD أو Quad HD. الشيء المؤسف هو أن الكثير من التطبيقات لا تدعم دقة Quad HD فبالتالي أنت على الغالب لن تستمتع بالتجربة الكاملة لدقة الشاشة، وربّما تكون دقة Full HD أفضل مع التطبيقات التي تدعمها.

عند الحديث عن الألوان فهي جميلة، لكن بصفة عامة ستلاحظ أنها باردة قليلة وأقل جمالًا من شاشة Oppo Find 7a من خلال ما شاهدته في المراجعات الأخرى، على الرغم من أن هنالك تطابق في نوعية الشاشة بين الهاتفين Oppo Find 7 و أخيه. بالنسبة للون الأبيض فهو مائل للزرقة قليلًا، وأما اللون الأسود فهو يظهر بشكل رائع وجميل، ومع ذلك لا أزال أعتقد أن شاشة Oppo Find 7 هي ليست بذلك السوء.

زوايا الرؤية في هذا الهاتف تعبتر رائعة، حسنًا طالما أن تقنية IPS متواجدة فلس عليك القلق حيال هذا الأمر.

الأداء:

IMG_6096

الهاتف يمتلك معالج Snapdragon 801 بتردّد 2.5GHz، وهذا هو الفرق الوحيد بينه وبين Oppo Find 7a فيما يخص المعالج. لدينا أيضًا الذاكرة العشوائية بحجم 3GB، والتخزينية حجمها 32GB بزيادة 16GB عن Oppo Find 7a. الهاتف فيما يخص بمجال المعالجة المركزية فإنه يقوم بأداء رائع، لم ألحظ مشاكل، كما حقّق في نتائج البنشمارك 37500 نقطة تقريبًا في اختبار Antutu Benchmark، كما حقّق في برنامج Quadrant ما يقارب 23000 نقطة. بهذه الأرقام يمكنك التيقّن بأن أداء الهاتف في المعالجة المركزية رائع للغاية.

ننتقل للجزئية الثانية وهي المعالجة الرسومية، وعند الحديث عن هذه النقطة فإن الهاتف يمتلك معالج Adreno 330 كما نحن معتادين في معالجات Snapdragon 800 و Snapdragon 801، حيث لن تجد فرقًا واضحًا بين بقية الهواتف التي تمتلك أحد المعالجين، ولكن مع هذا لا ننسى أن Adreno 330 يعتبر من أفضل المعالجات الرسومية للهواتف والأجهزة اللوحية، فبالتالي أنت ستلاحظ قوة المعالج أثناء اللعب بالألعاب وما شابه. عند الحديث عن نتائج المعالج في نتائج الـBenchmark فإن الهاتف حقّق 420 نقطة في اختبار Manhattan و 6.8 إطار في الثانية من خلال برنامج GFXBench، وحقّق أيضًا 17062 نقطة في اختبار Ice Storm Unlimited.

ماذا عن البطارية؟ حسنًا بطارية الهاتف هي 3000mAh بزيادة 200mAh عن الهاتف Oppo Find 7a، وهذه الزيادة متوقعة لأن الشاشة زاد استهلاكها للبطارية. عند الحديث عن أداء البطارية أثناء التجربة الفعلية فهي ممتازة، حيث قمنا باستعمال الهاتف بشكل متوسّط من ناحية الكثافة، وكان سطوع الشاشة متوسّط، وشبكات الـ3G كانت تعمل طوال الوقت، بالإضافة إلى شبكة Wi-Fi، واستعمال الهاتف بين الفينة والأخرى، واستمر الهاتف لمدّة 14 ساعة تقريبًا. الشيء المذهل في الهاتف هو امتلاكه لشاحن سريع الشحن بقوة 4.5A، حيث يمكنك شحن الهاتف بشكل كامل في غضون ساعة فقط.

للأسف أن الهاتف يصدر حرارة متوسطة إلى عالية حسب استخدامك، وتظهر تدريجيًّا عند الاستخدام بشكل متوسّط مثل التصفّح أو اللعب بالألعاب الخفيفة في الجهة العلوية من الهاتف.

الكاميرا:

IMG_6086

الهاتف يمتلك كاميرا لا تختلف بتاتًا عن كاميرا أخيه Oppo Find 7a، وهذا انطباعنا عن الكاميرا:

الهاتف المحمول يملك كاميرا أمامية وخلفية ممتازة حيث أن الكاميرا الخلفية بدقة 13 ميجابيكسل يمكنها تصوير فيديو بدقة 4K بسرعة 30 أطار بالثانية و 1080p بسرعة 60 أطار بالثانية و 720p بسرعة 120 أطار بالثانية.

الكاميرا الخلفية تحمل مستشعر من سوني وبفتحة عدسة ممتازة f/2.0 وحجم المستشعر 1/3.06 وفلاش مزدوج LED وواجهة الكاميرا فعلا بسيطة ومن السهل استخدامها حتى لو لم تقم بأستخدام أي كاميرا لهاتف من شركة Oppo عموما الواجهة ستسمح لك بالتحويل مابين الكاميرا الأمامية والخلفية كذلك التحكم بالفلاش المزدوج و الوصول إلى الأستوديو و أخيرا الأعدادات الخاصة بالكاميرا وهنالك نوعين من الأعدادات الأول متواجد في الجهة السفلية من اليسار والآخر في الجهة اليمنى من الأعلى.

من هناك يمكنك الوصول إلى التصوير البانورامي وبالفعل الهاتف أخذ صورة بانورامية بشكل سريع وتصوير HDR والتي كانت تعطي نتائج جيّدة ليست بقوة الهواتف الأخرى  كما أنه يقدم أمكانية تصوير صورة بنظام الخام RAW  وهو نادر جدا مانجده في بعض الهواتف فلقد رأيتها فقط في اللوميا 1020 وأيضا خاصية جديدة وهي Ultra HD والتي تقوم بتصوير بدقة 50 ميجابيكسل والخدعة فقط في النظام ليس لها علاقة في المواصفات التقنية حيث أن دقة الكاميرا هي 13 ميجابيكسل لكن تقوم برفع التفاصيل إلى دقة 50 ميجابيكسل ومن ثم ستشاهد تفاصيل أكثر ليست كما كنت متوقع حيث بعض الأحيان تكون النتائج فعلا عادية مقارنة بنفس الصورة الموجودة بدقة 13 ميجابيكسل كما أنه يقوم بألتقاط صورة بهذه الدقة العالية ومن ثم سيقوم بمعالجتها لمدة خمس ثواني.

بشكل عام الجودة في كاميرة الهاتف جيّده جدا من ناحية أبراز التفاصيل والألوان وتحسينات جيّدة في تصوير في الأضاءة الضعيفة وفيما يخصّ بتصوير فيديو فأن الجودة ممتازة شكرا لمستشعر الموجود بداخل هذا الهاتف المحمول.

تصوير الهاتف في إضاءة ممتازة:

تصوير الهاتف في إضاءة ضعيفة بالوضع الليلي:

تصوير الهاتف في إضاءة ضعيفة مع تقنية HDR:

تصوير الهاتف فيديو بدقة 4K:

تصوير الهاتف فيديو بدقة 720P في 120 فريم بالثانية (حركة بطيئة):

تصوير الهاتف بدقة 1080P في 60 فريم بالثانية:

النظام:

IMG_6093

النظام هو Android 4.3 وليس Android 4.4، كذلك الواجهة هي Color OS v1.2. النظام لم يختلف بتاتًا عن الهاتف Oppo Find 7a، وهذا كان انطباعنا عنه:

فيما يخصّ بالنظام فأنه للأسف يحمل نظام الأندرويد الجلي بين 4.3 وليس نظام الأندرويد 4.4 كت كات لكن الشركة وعدت بتحديث الهاتف إلى آخر نسخة من نظام الأندرويد لذلك حتى يحين ذلك الوقت سنبقى مع الجلي بين مع واجهة  Color OS v1.2 معدلة بشكل كامل مع أبقاء كافة خدمات قوقل الرسمية لذلك الواجهة ستقدم لك تعديلات كبيرة في شاشة القفل وصفحة التنبيهات والواجهة الرئيسية والخدمات والتطبيقات المثبتة مسبقا على هذا الهاتف المحمول. في البداية الواجهة المعدلة بشكل كامل سهلة التعامل معها لاتوجد تعقيدات والجميل في الأمر أنه يمكنك التوجه إلى تطبيق الثيمات وأختيار الكم الهائل من الثيم كل ثيم له تعديلات خاصة تشمل كل شيء من أيقونات وورق الحائط وشاشة القفل غيرها العدد كبير جدا للثيمات كذلك يمكنك ضبط ورق الحائط أو تغيير ورق حائط لشاشة القفل وعلى ذكر ذلك فأن شاشة القفل مألوفة جدا حيث ستجد الحلقة التي يمكنك فيها فتح القفل أو أطلاق الكاميرا كما يمكنك وضع صندوق معلوماتي من الجهة اليسرى أو يمكنك التوجه إلى واجهة الكاميرا من الجهة اليمنى كما يمكنك الضغط على القائمة الرئيسية مرتين لأغلاق الشاشة أو الضغط مرتين على شاشة لأيقاظ الهاتف المحمول كما يمكنك الضغط مطولا على القائمة الرئيسية لتشغيل الفلاش المزدوج LED.

بعد فتح القفل ستجد في قائمة التطبيقات خاصية Guest mode وهي نفس الخاصية التي رأيناها أول مرّة في LG G2 والتي ستسمح لك بوضع قائمة من تطبيقات وخدمات فقط مسموح لمن يستخدم هاتفك المحمول أما بقية أشيائك الخاصة فأنه لايمكنه ذلك.في الواجهة الرئيسية هنالك يمكنك أضافة تسع صفحات للواجهة الرئيسية ويمكنك الضغط مطولا على زرّ العودة للوصول إلى أدارة المهام يمكنك الضغط على زرّ القائمة للتطبيقات للوصول إلى الثيمات وورق الحائط وصناديق المعلوماتية تظهر بأسفل الشاشة ومن خلال الواجهة يمكنك أضافة أختصارات كذلك أنشاء ملفات وفي أسفل الواجهة الرئيسية هنالك أربع تطبيقات أساسية والتي يمكنك تعديلها بشكل كامل كما يمكنك أضافة أيقونة خامسة.

يمكنك السحب الشريط العلوي ومن هناك يمكنك الوصول إلى التنبيهات والوصول إلى أدوات الأتصال ويمكنك سحب أدوات الأتصال إلى الأسفل للكشف عن المزيد من أدوات الأتصال هنالك بعض الصناديق المعلوماتية المميزة مثل أطلاق الكاميرا من خلال صندوق المعلوماتي من دون مغادرة الواجهة الرئيسية وأيضا شيء مميز يمكنك سحب الشريط العلوي من الجهة اليسرى للكشف عن صفحة Gesture  والتي ستسمح لك بعمل حركات لأطلاق تطبيق أو القيام بشيء مثل أذا قمت برسم دائرة فأنه يمكنك أطلاق الكاميرا أذا قمت برسم حرف V فأنه يطلق برنامج الفلاش ويمكنك تعليم الواجهة حركات خاصة بك كل حركة يمكنك تعيينها للقيام بشيء معين مثل رسم شكل معين وبالتالي يمكنك أرسال رسالة كل هذا يمكنك فعلها من خلال صفحة الأعدادات وهذه الحركات يمكنك فعلها حتى لو كانت الشاشة مطفئة.

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. الشركة تعطي ضمان سنة . لاذا وقع مشكل في الصوت او البلوتوت مثلا اما اذا وقع منك وانكسر فعليك أن تعيده الى الشركة لإصلاحه لأن ما في اختصاصيين يصلحوه من غير عملاء الشركة وهدا هو المشكل

  2. هناك شركات ظهرت حديثا على الساحة فى مجال إنتاج الهواتف الذكية مثل مثلا شركة Oppo وشركة وان بلس وغيرهم شركات بتعتمد على تجميع أفضل مكونات وشيبات داخل جهاز واحد وبسعر رخيص , لاكن تبقى هنا مشكلة التناغم والتكنولوجيا والنظام , لأن الشركات دى بتركز على المكسب السريع فبتغرى المستهلك بالبور هورس للهواتف الذكية لأكن أنا أفضل أشترى جهاز من شركة ذات أسم معروف وسمعة ومش مهم يكون فيه كل شىء قوى عن أنى أشترى جهاز من هذه الأجهزة

  3. مراجعة جيدة لكم كل الشكر.

    تنبية بسيط: الغطاء الخلفي للجهاز ليس من البولي كاربونايت. هو عبارة عن “sturdy and flexible material” “مادة قوية ومرنة”.

    أخوكم/ مهند الملحم – السفير العربي لأوبو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق