الهواتف النقالة

الهاتف Nokia Lauta بلوحة مفاتيح قابله للأنزلاق وبنظام ميجو

حسنا ماهو أمامك هو صوره أختباريه لهاتف نوكيا جديد يدخل أيضا لعالم الميجو ولقد ظهرت هذه الصوره من قبل My Nokia Blog وهو يحمل الأسم الرمزي Lauta أو RM-742 والهاتف يعتبر الهاتف الثاني المزود بنظام ميجو على الرغم من أن نوكيا سبق وأن أعلنت عن تخليها عن هذا النظام والأنتقال ماهو الأفضل وهو نظام الويندوز فون لكن لاتوجد تأكيدات وقد يكون هذا الهاتف قادم إلى السوق العالمي لكنها ستكون متأخره .


اعلان





اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. انا املك نوكيا N9 والجهاز لا يعلى عليه لكنه غير مناسب للجميع في هذه المرحله.

    اخي سلطان يبدو انك لت تقراء الخبر جيدا في المصدر, هذا الهاتف وغيره تم تسريبهم وهم مخ الخطط السابقه, اي ان هذا الهاتف ملغي ولن يظهر ابدا, الN9 هو اول واخر هاتف بنظام ميجو هرماتن

    اخيرا, الحمدلله ان نوكيا لم تتوجه الى اندرويد ليس فقط لاني لا اظنها ستنجح, وبل ستفقد خدماتها التي تنافس خدمات كوكل + نوكيا الان تدير دفه الوندوز فون والذي بالتأكيد سيكتسح احد الاثنين 😉

    شخصيا ومن استعمالي لاندرويد هو نظام لمن يحب وجع الراس والبحث عن حلول المشاكل من باجات ورمات مطبوخه كل ما تفعله هو قتل عمر الجهاز اسرع وهذا هو نفس الحال مع اغلب مصنعي اندرويد للاسف, بالاضافه الى عدم مركزيه التحديثات ممى يعني تخلي الشركه عنك بأي لحضه ولن تحصل على تحديث حتى لو كان عمر جهازك اقل من سنه! نعم اقل من سنه خصوصا في حاله شرائك لجهاز من المستوى المنخفض على عكس ما كنا نراه في سيمبيان فنوكيا تحدث الجميع والان مع وندوز فون نفس الحال

    انا اعلم ان اجهزه لوميا الحاليه لا يمكنها التحديث وكون هذا المجال هو اختصاصي اعرف ان الامر غير مستحيل لكن سيتطلب وقت وتعديلات اكثر من الازم ليس لها داعي

    اليوم ستبهركم نوكيا ان شاء الله

    1. حلول ومشاكل؟ الرومات المطبوخة عزيزي ليست إجباريه, حالها حال الثيمات لأي شيئ لتغير الشكل وبعض الأعدادت..
      جهازي ماعمري نزلت عليه ثيم وماشكيت من آي مُشكلة تٌذكر, ومن ناحية التحديث بكٌل تأكيد الشركات لا تسطتيع قَتل اجهزتها الجديدة, بأنها تعطيك التحديث الأخير للنظام لجهازك القديم, هو شيئ يضرني كمستخدم ولكنه مُناسب للشركات..
      فهذه الشركات عندما توجد التقنيات تعطيك اياها أول بآول, ماتعطيك كل سنة جهاز ويكون مافيه الكثير من التقنيات..
      يعني بتقدر تقول شغله لها سلبيات وإيجابيات
      وياريت نوكيا تقدر تحدث أول بأول ويكون أجهزتها فيها التقنيات الحديثة أول بآول

  2. نظام الميجو رائع جدا لكن المشكلة أن نوكيا لم تعطه الأولية في تتطويرها لذا المطرون البرامج لم يقوموا بابتكار أو تصميم برامج له لذا النظام خالي من التطبيقات….
    لو لم تتوقف نوكيا عن تطوير النظام لكن الآن منافس قوي للأندرويد وiOS……….. وهذا من رأيي فقط…

  3. أنا استخدمت نظام ميجو بصراحة نظام بايخ مقارنة بالأندرويد والـ IOS
    أستغرب من نوكيا رفضها إنزال أجهزة بنظام الأندرويد..

    حتى الآن لو نزلت أجهزة بنظام الأندرويد أعتقد راح تكتسح الأسواق بسبب تصاميمها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق