الحاسبات والأجهزه اللوحيه

ستيف جوبز “لن يكون هنالك آيباد 7 أنش”

خلال مؤتمر أبل والذي أقيم أمس والذي أعلن فيه عن نتائج ماليه مدهشه أكد ستيف جوبز أنه لن يكون هنالك آيباد بشاشة 7 أنش ووصف هذا الأمر أنه مضيعة للوقت وبمجرد صدوره فأنه سيكون في عداد الموتى وهذه أشاره واضحه للأجهزة اللوحيه المزوده بنظام الأندرويد وتحديدا جهاز سامسونج الجالكسي تاب .


اعلان





نقطه أود أوضحها وهي أنني أتفق مع ستيف جوبز في حديثه عن قوقل والأستراتيجيه المتبعه في أنظمتها الأندرويد لايعني هذا أن الأندرويد نظام فاشل بالعكس هو نظام ناجح بكل المقاييس ولكن مسألة توظيف الأندرويد في الأجهزة اللوحيه خاطئه ولاجدوى منها أذا لم يكن هنالك دعم رسمي وأعادة التفكير في تحديث الأنظمة والتخلص من الأصدارات السابقة وألزام الجميع بتوظيف آخر أصدارات الأندرويد حتى يكونوا في نهج واحد . أؤكد استخدام الأندرويد الحالي في الأجهزة اللوحيه أمر خاطىء حتى تعترف قوقل بذالك وتقوم بأصدار خاص بالأجهزة اللوحيه .

اعلان


مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. انا مع استيف في

    1- مشكله الاندرويد كل شركه ولها تعديله و التحديث يختلف من شركه الى الثانيه

    2- عدم توافق بعض البرامج الاندرويد مع بعض الاجهزة وهذي صارت معي انا شخصيا

    4- اندرويد الى الان ليس مهئي 100% مثل IOS من ناحية الثبات و المشاكل جهازي كل دقيقه خطاء في البرنامج كل شوي اغلاق

    5- والاهم من هذا كله قوقل معترفه ان ااندرويد ماينفع على التابلت و الشركات تبي تلعب على العالم الا تبيعه كامنافس

    وشكرا لكم

  2. كلامك صحيح اخوي سلطان
    الاندرويد لا ينفع على الاجهزة اللوحية
    لكن الكروم هو المناسب
    الشركات تقوم بتصنيع اجهزة لوحية بالاندرويد بسبب ان النظام مشهور
    فهي تستغل قوة وشهرة النظام لتسويق اجهزتها
    هذا تحليلي
    وشكراا

  3. ( أؤكد استخدام الأندرويد الحالي في الأجهزة اللوحيه أمر خاطىء حتى تعترف قوقل بذالك وتقوم بأصدار خاص بالأجهزة اللوحيه .)

    اوفقك الراي وقوقل نفسها اعترفه بهذي شي من قبل !

  4. ( أؤكد استخدام الأندرويد الحالي في الأجهزة اللوحيه أمر خاطىء حتى تعترف قوقل بذالك وتقوم بأصدار خاص بالأجهزة اللوحيه .)

    أتفق معاك أخوي سلطان في بعض جزئيات وجهة نظرك Android على الأجهزة اللوحية يحتاج دعم أقوى
    و أيضا على Google ايجاد سياسة جديدة لإلزام الشركات بإصدارات الأحدث منه و ترك الإصدارات القديمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق