المواضيع العامة

ستيف جوبز كان على قائمة الأنتظار لعملية زراعة العضو”كنت سأفقد حياتي”

في كالفورنيا كان ستيف جوبز أول الأشخاص الحاضرين لمؤتمر المانحين لأعضائهم وعندما بدأ الحديث قال كدت أن أموت وبدأ أيضا في أنتقاد نظام التسجيل على قائمة الأنتظار للحصول على عملية زراعه ففي السنة الماضية توفي من كانوا على هذه اللائحه مايقارب 400 شخص .


اعلان





لقد كنت محظوظا . نعم يا ابن المحظوظه لقد حصلت على الكبد فلعل هذا نقطة تحول بالنسبة لك .[Business Insider]

اعلان


الوسوم

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. السؤال الي يطرح نفسه هل هو حصل على زراعة الكبد لانه غني؟ وهل للفقراء نصيب في زراعة هذه الأعضاء و لا حتى زراعة العضاء لها ناسها ايضاً.

  2. بغض النظر عن قصته في الحصول على الكبد، وكيف حصل عليه.
    لكن أنبه أنه هناك أسواق سوداء لبيع الأعضاء البشرية، حيث يقومون بخطف البشر وبيع أعضائهم كقطع غيار، وطبعا البشر المستخدمون فيه هم من الدول الفقيرة.
    ولو لم يوجد مشترون لما قامت هذه الأسواق.
    لا أقول أن ستيف فعل ذلك، فربما هو دفع المال ولا يدري من أين جاءته قطع الغيار.
    وأسوء ما في الأمر أنه لا يمكن أخذ الأعضاء الحيوية إلا من إنسان حي، ولا يمكن أخذه من إنسان قد مات.
    نحن في أسوء عصر من ناحية التجارة بالبشر

  3. عند استفسار هل لهذا الرجل اسهامات في التقنية والتكنولوجيا بدون مقابل ؟؟ هل قدم للانسانية شيء بصفتة رجل ناجح ؟؟
    قبل ان اظلم نفسي واتكلم عن عنه واقول اعتقد ان انباب الجشع والطمع ظاهرة على محياة ؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق