بعد انتظار سنوات للحصول على ابتكار الطابعة ثلاثية الأبعاد تكون سهلة ومتاحة لجميع الفئات. ماتيل كانت الشركة الأولى التي حققت ذلك حيث قامت الشركة في معرض الألعاب (NYC’s Toy Fair) الذي أقيم في مدينة نيويورك هذا الأسبوع بالكشف عن طابعة الألعاب ثلاثية الأبعاد الجديدة ThingMaker التي تستخدم تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد، ومع خبرة ماتيل الطويلة في صناعة الألعاب ستكون الطابعة مزودة بالعديد من المميزات الأخرى أكثر من طابعات الألعاب التقليدية فبدلًا من مجرد تصنيع بعض الزواحف البسيطة والأشكال العادية فيمكن لهذه الطابعة الجديدة تصميم أشياء معقدة ودقيقة مثل التماثيل والمجوهرات والاكسسوارات وذلك باستخدام تطبيق ThingMaker Design، والذي تم تطويره من قبل ماتيل وشركة أوتوديسك، وسيبدأ شحن طابعة ThingMaker في خريف هذا العام مقابل 300دولار، وبدأت ماتيل بتلقي الطلبات ابتداءً من اليوم.

thingmaker

الطابعات السابقة للألعاب بفكرة تشبه (طهي) الطفل للعبة الأمر الذي يحتوي الكثير من المخاطر للأطفال، ولكن طابعة ThingMaker تقوم بإنتاج المجسمات مثل أي طابعة أخرى ثلاثية الأبعاد، ومع تأمين جيد حيث يتم إغلاق باب الطابعة الرئيسي عند بدأ التشغيل، ويتم تراجع الجزء المسؤول عن إخراج المجسمات تلقائيًا بعد انتهاء المهمة، كل ذلك من أجل حماية الأطفال من حرق أنفسهم. وفقًا لجريدة USA Today طابعة ThingMaker ستكون مناسبة للأطفال الذين أعمارهم فوق 13 عام، والألعاب المطبوعة آمنة للأطفال من سن ثلاثة أعوام أو أكثر.

بالطبع إنها ليست طابعة ال3D الأولى الغير مكلفة، لكن إذا تمكنت ماتيل من جعل الطابعة توفر تجربة كلية مبسطة ومريحة والأهم تكون آمنة للأطفال،فالطبع ستكون شيء رائع وأرباح خيالية كما أنها توفر للأطفال التدريب على الابتكار في وقت مبكر من خلال التصميم ثلاثي الابعاد، ومن المتوقع أن تكون هذه الطابعة ذات أهمية بالغة في العقود القادمة، هذه الطابعة تسير على نهج Minecraft التي كانت الوسيلة المثالية للأطفال لاستخدام التكنولوجيا بشكل إبداعي خلاق.

المصدر 

 

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.