كشفت شركة Ricoh عن تحديث جديد من خط انتاج الشركة من كاميرات action، حيث تتميز كاميرة WG-M2 بحجم أصغر وأخف وزنا من الإصدار السابق بنسبة 40%.

Ricoh-WG-M2

يتميز الجيل الجديد من كاميرات فئة Action الذي تقدمه شركة Ricoh اليوم في WG-M2، بإمكانية تسجيل محتوى الفيديو 4K، لمشهد يكشف زاوية 204 درجة، كما أنها مصممة لدعم المستخدم في الظروف القاسية، حيث يمكن لكاميرة WG-M2 أن تصمد مع السقوط، أو درجات التجمد، أو الصدمات أيضا دون أن تفقد كفاءتها في التصوير، ومن المقرر أن يبدأ بيع الكاميرة في شهر أبريل بسعر 299 دولار.

لم تشتهر شركة Ricoh في الفترة السابقة بكاميرات فئة Action، ويرجع ذلك الى أن الشركة لم تقدم المواصفات التي يسعى اليها المستهلك في هذه الفئة من الكاميرات حتى الأن، الى جانب جودة التصوير، لكن الإصدار الجديد من الشركة في كاميرة WG-M2 من شأنه أن يجعل شركة Ricoh تعرف بين الشركات المصنعة لهذه الفئة من الكاميرات.

وتأتي كاميرة WG-M2 بميزة تسجيل محتوى فيديو 4K بسرعة 30 إطار في الثانية، أيضا يمكن أن تدعم المستخدم في تسجيل محتوى فيديو بدقة 1080 بيكسل بسرعة 60 إطار في الثانية، وبدقة 720 بيكسل بسرعة 120 إطار في الثانية، بمعدل بت 100 ميجا بايت في الثانية، أيضا لها القدرة على التصوير بدقة استشعار 8 ميجا بيكسل مع ميزة تثبيت الصورة.

Ricoh-action-camera

وتعد كاميرة أحد الكاميرات فئة أكشن المتوسطة التي تأتي على نفس مستوى كاميرات Sony AS50 وHero 4 Silver من GoPro أيضا كاميرة Hero 4 Session، مع مواصفات مقبولة أيضا من هذه الفئة في كاميرة Ricoh، في هذا الإصدار الجديد حيث يمكن لهذا الإصدار أن يصمد في الماء في عمق 65 قدم تحت الماء أي حوالي 20 متر، كما يمكن لكاميرة WG-M2 أن تصمد في درجات التجمد التي تصل الى 10 درجات تحت الصفر، ويمكن للكاميرة الصمود بعد السقوط من 7 أقدام.

كما تأتي الكاميرة بشاشة بحجم 1.5 أنش علوية لضبط اللقطات، هذا الى مجال رؤية يصل الى WG-M2 درجة، وهي بذلك تظهر مشاهد أوسع من FOV من GoPro التي لها مجل رؤية يصل الى 170 درجة فقط، الا ان كاميرة WG-M2 مميزة بإمكانية اختيار مشاهد بمجال أصغر في الرؤية أيضا مع ميزة الاستقرار الرقمي في التصوير.

WG-M2

جدير بالذكر أن كلا من سوني Sony وشركة GoPro هي الشركات المسيطرة في الوقت الحالي على سوق الكاميرات فئة action الراقية، وهو ما يجعل الشركات المنافسة تكافح لتطوير مميزات اصدارتها من هذه الفئة، لاستهداف قطاع أكبر من المستهلكين، حيث استهدفت شركة Garmin في كاميرة VIRB التركيز على تركيب البيانات وأدوات القياس في تسجيل محتوى الفيديو، وركزت TomTom Bandit على تعديل اللقطات، بينما تحاول كلا من Nikon وسامسونج منافسة GoPro وسوني في كاميرات بمجال رؤية 360 درجة، ومن المرجح أن تكون مواصفات كاميرة Ricoh الجديدة مميزة لقطاع محدد من المستهلكين أيضا.

المصدر

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.