أعلنت سامسونج عن أول ذاكرة تخزين داخلية UFS 2.0 بمساحة 256GB والمخصصة للأجهزة الراقية سواء الأجهزة اللوحية أو الهواتف، والملاحظ أن الإعلان عن الرقائق الجديدة بعد ثلاثة أيام من إطلاق هاتف سامسونج جالكسيS7 وسامسونج جالكسي S7 Edge وهذا يعني أن كلا الهاتفين لن يأتي بها.

samsung 256gb storage

في العام الماضي عندما تم الإعلان عن هاتف سامسونج جالكسي S6 تم الاعلان عن ذاكرة UFS 2.0 فهي لم تكن ذاكرة المستقبل فحسب ولكنها كانت أسرع من ذاكرة eMMC التي استخدمت لعدة سنوات في الهواتف الذكية، ذاكرة تخزين UFS 2.0 هي الأسرع من حيث القراءة والتخزين عليها. في الوقت الذي تم الكشف عن جالكسي s6 أعلنت سامسونج أنها قد ابتكرت أول ذاكرة تخزين 128GB UFS 2.0 ولاحقاً تم إدراج الذاكرة في هاتف جالكسي S6.

وقالت سامسونج أن شريحة وحدة التخزين الجديدة 256GB UFS 2.0 قادرة على قراءة البيانات بسرعة تصل إلى 850 ميجابايت/ ثانية، والكتابة بسرعة تصل إلى 260 ميجابايت/ ثانية، أي أن سرعة قراءة الذاكرة الجديدة أسرع مرتين من وحدات SSD التي تستخدم في أجهزة الكمبيوتر العادية، وسرعة الكتابة أكبر ثلاث مرات من أرقى بطاقة microSD حالياً، وأضافت سامسونج أنها كانت قادرة على مضاعفة سرعة وقدرة وحدات التخزين الجديدة خلال عام واحد فقط.

شريحة التخزين الجديدة 256GB UFS 2.0 أصغر من بطاقات microSD مما يوفر أكبر قدر من المرونة لمساعدة مصممي الهواتف الذكية، وفقاً لسامسونج.

السؤال الآن هو لماذا لا يشمل هاتف جالكسي S7 الجديد شرائح 256GB UFS 2.0 الجديدة؟ ويبدو ان سامسونج سوف تطرح هواتف S هذا العام بمساحات 32،64 جيجابات، وربما ستكون موجودة في هاتف جالكسي S7 في إصدار لاحق؟ أم هل سامسونج أطلقت هذه الشرائح لتستخدمها في شيء آخر؟ كل هذه الأسئلة ليس لها أية أجابات الأن لكن دعونا ننتظر لنعرف ما الذي تخططه سامسونج.

المصدر 

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.