ارتفعت التوقعات التي تشير الى عودة نوكيا لإصدار الهواتف الذكية مرة أخري، فطبقاً لما أكدته الشركة الفنلندية يوم الأحد في المؤتمر العالمي للهواتف في برشلونة، أن الشركة تمضي قدما في خطط لبيع الهواتف الذكية ولكنها لم تحدد الوقت بعد.

Nokia CEO-comeback- phones

صرح الرئيس التنفيذي لنوكيا “راجيف سوري” في مؤتمر صحفي، بأن ليس هناك جدول زمني محدد ولا داعي للتعجل، وأضاف أنه من المرجح أن يحدث هذا الأمر في عام 2016 أو أي وقت لاحق.

شركة نوكيا Nokia التي كانت ذات يوم وجهة مفضلة لدى مستخدمي الهواتف، باعت عملها في صناعة الأجهزة لمايكروسوفت Microsoft في عام 2014 بعر 7.2 مليار دولار، ومنذ ذلك الوقت استعادة الشركة الحق في بيع الهواتف الذكية تحت العلامة التجارية نوكيا. وقد أطلقت الشركة تابلت أندرويد واحد خلال العام الماضي. وفي يوليو ألمحت نوكيا انها ستعيد دخول سوق الهواتف في عام 2016، ولكنها لم تصدر أي تصريحات أخري حتى الأن.

وأوضح “سوري” أن نوكيا Nokia تنتظر الشريك المناسب لتعود إلى السوق، حيث أشارت التوقعات في السابق، أن الشركة لن تقوم بتصنيع الهواتف ولكنها ستمنح ترخيص العلامة التجارية للمُصنع. ولكن قد تكون الشركة هي الشريك المسيطر، حيث صرح راجيف سوري أن الشركة تريد أن تكون في وضع يسمح لها بتصميم أجهزة معنية مناسبة لتدابير الرقابة في حال لم تكن على مستوى التوقعات، وأضاف “سوري” أنه لا يعلم بعد عما إذا كانت نوكيا ستشارك فوكسكون Foxconn، والتي تعمل بشكل وثيق مع شركة آبل لتصنيع هواتف iPhone.

Nokia logo

وتعتقد شركة نوكيا أنها لا تزال لديها القدرة على ترك بصمتها في عالم الهواتف الذكية، ومن المرجح أن تقوم بذلك عن طريق أجهزة متميزة، واضاف “سيري” ان العلامة التجارية لا يزال معترف بها بصورة كبيرة في جميع الأسواق الرئيسية.

قد لا تكون علامة نوكيا منتشرة بين مستخدمي الهواتف خلال هذه الفترة، ولكن الشركة لا تزال تحاول جاهده في مشاريع أخرى. ومنذ استحواذها على شركة التكنولوجيا Alcatel-Lucent، ركزت نوكيا على بناء الجيل الجديد من شبكات الأنترنت 5G .

المصدر

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.