كان من المتوقع منذ فترة طويلة أن ينتهي مستقبل شاشات 3D في المنازل، فكل تقنية جديدة تحظى ببريقها في البداية ومن ثم تنطفئ بعد ظهور التقنية التالية، وقد بدأت كلا من سامسونج Samsung وشركة LG، بالتخلص التدريجي من تقنية 3D في الشاشات لتفسح المجال لانتشار التقنية الجديدة.

lg-lx9500-3D-TV

خلال معرض CES التجاري الذي أقيم في لاس فيجاس في شهر يناير الماضي، كانت عدد الشركات التي تحدثت عن الشاشات 3Dقليل جدا، وقد لوحظ شاشة واحدة قدمتها شركة LG الا أن الشركة قد ذكرت انها ستنهي استخدامها لهذه التقنية كما فعل منافسها الكوري سامسونج.

وقد ذكر ممثل LG في حديث له مع أخبار التقنية ET في كوريا، أن إصدارها لهذا العام من شاشات 3Dسيكون محدود، مع خفض عدد الأجهزة التي ستصدر مدعومة بها إلى النصف، فبالرغم من أن 40 % من أجهزتها كانت تضم ميزات 3D، الا أن هذا العام ستكون 20%فقط، وسيظل إصدار منتجات رئيسية فقط عالية الجودة للمستهلكين الذين يستمتعون بمشاهدة أفلام 3Dوغيرها.

وبالمثل أيضا أدارت سامسونج Samsung ظهرها إلى 3D، فمورد نظارات 3D الى سامسونج لم يحظى بطلب جديد للمواصفات التي تتلاءم مع عام 2016، حيث أكد أنه على الرغم من توريد نظارات 3Dحتى العام الماضي، لا يوجد أي طلب للحصول على إمدادات جديدة هذا العام.

3D glasses-Samsung

لهذا فإن سامسونج لن تدعم تقنية 3D أيضا، وكان الطلب على شاشات 3D في المنزل ينخفض في الفترة من العامان إلى الثلاثة أعوام الماضية، وذلك مع وقف BBC انتاج محتوى 3Dثم تبعتها SKYبإنهاء قنواتها المخصصة لها في شهر يونيو الماضي.

ومازالت SKY تعرض أفلام ثلاثية الأبعاد بناء على الطلب لهذا المحتوى، ولكن هذا لا يعني أن محتوى الفيديو ثلاثي الأبعاد قد انتهى تماما، على أي حال مازال يحظى بالقوة في السينما، ومع ظهور الواقع الافتراضي في المنازل سيتجه عمالقة التكنولوجيا الى تركيز اهتمامهم الأول في مجال أخر.

المصدر

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.