اقترن الإرتفاع في الإبتكار الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع إنتشار مؤسسات تمويل جديدة في السنوات الـ 6 الماضية، مع زيادة عدد المستثمرين 5 أضعاف منذ العام 2010. وعلى وجه الخصوص، منطقة المشرق العربي  تحتضن مجتمعات إستثماريّة قوية، إذ ان 30٪ من مستثمري منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا متمركزين في لبنان والأردن وفلسطين.

 

يتجاوب عرب نت بيروت 2016 مع هكذا مستوى مرتفع من الطلب، وهو يحتضن المجتمعات الرقمية الآتية من مختلف أنحاء المشرق وشمال أفريقيا في 1 و2 و3 آذار مارس لمناقشة آخر مستجدّات العالم الرقمي وعرض المواهب الرياديّة الصاعدة. وقد جذبت ثلاثة من المسابقات عدد لا يُحصى من الشركات الناشئة والمبدعة والمسوّقين الرقميين المتعطّشين على مرّ السنين. في حين سيكون هناك مسابقة رابعة في 2016 تركّز على صنّاع التكنولوجيا في المنطقة لمنحهم منبرا للتألّق.

 

الطلب لهذه الفرص والمؤتمرات في زيادة دائمة نظرا للازدهار الذي يظهره أكثر من أي وقت مضى حيويّة الاستثمار الرقمي. في تقرير معلوماتي للعرب نت حول “حال الاستثمار” في المنطقة، ثمّة أكثر من 700 مليون دولار تم استثمارها في شركات التكنولوجيا الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بين عامي 2013 وأكتوبر 2015، مع تصدّر الأردن ولبنان بـ50 إلى 60 صفقة استثمارية في كلّ منهما.

 

وصعد لبنان في الترتيب من الخامس إلى الثالث بين دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فيما يخص عدد الإستثمارات، خلف الإمارات العربية المتحدة والأردن. وقد حقق ذلك في أقل من 3 سنوات، مع الإستثمارات في الفضاء الرقمي اللبناني تصل إلى حدود الـ50 مليون دولار منذ العام 2013، أي 15٪ من إجمالي إستثمارات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

في مجهود للدفع قدماً بهذا الموضوع، أعلن مصرف لبنان (البنك المركزي في لبنان) التعميم 331 عام 2014، يضخّ من خلاله إمكانيّات أكثر من 400 مليون دولار  في سوق الشركات الرقمي اللبناني، وذلك بهدف مساعدة لبنان في زيادة اقتصاد المعلومات.

 

وعلّق عمر كريستيديس، الرئيس التنفيذي لعرب نت في وقت سابق، “أن منطقة المشرق العربي تمتلك رأس المال البشري والمواهب اللازمة لتطوير نظام بيئي مهمّ للشركات الناشئة والذي نحن حريصين على مساعدته في النمو من خلال مبادرات مختلفة”.

 

المسابقات في مؤتمر عرب نت بيروت، مثل عرض الشركات الناشئة وماراثون الأفكار، تتوجه نحو دعم وتحفيز أهم المبدعين الواعدين في المنطقة، وتعريفهم على المستثمرين المناسبين. فريق العمل المتمركز في لبنان يقوم بمجهود تدريب وإعداد المبدعين الموهوبين سواء كانوا في المراحل المبكرة أو لا يزالوا في مرحلة الفكرة، للاستفادة القصوى من فرصة تسليط الضوء على عملهم الناشئ أو أفكارهم وسط قياديي المجال من مختلف أنحاء المنطقة وخارجها.

 

تم تصميم منافسة عرب نت الإبداعية “كرياتيف كومبات” لتحدّي أقوى المسوقين، مع جائزة للفائز قدرها 5 آلاف دولار بالإضافة إلى لجنة من المتخصصين في القطاع للتحكيم ومقابلة المشاركين. “مسار الإبتكار” هو أحدث مسابقة يقدّمها عرب نت، وهي فرصة للمهندسين الشباب، ولمهووسي وصنّاع التكنولوجيا، لعرض اختراعاتهم وتلقّي فرص التمويل المطلوبة لمشاريعهم.

 

وعلّق الفائز السابق ضمن مسابقات عرب نت لؤي قدري من بريسيلا Presella أنه “بفضل مشاركتنا في مؤتمر عرب نت، وجدنا شريكاً مناسباً، وبدأنا نجري الإتصالات البنّاءة مع العملاء المحتملين … وحظينا بالنّجاح.” فائز آخر، هو عبدالعزيز الزهراني من واكي Waki، قال أن “عرب نت هي إحدى أعظم التجارب التي مرّ بها مشروعنا. فهي لا تعرض Waki إلى الأشخاص المناسبين فقط، كما أنها أوصَلت فكرتنا إلى مستوى جديد من الإحترام والقيمة.” أكثر من 40٪ من الشركات الناشئة تلتقي مع مستثمريها خلال مؤتمرات عرب نت، في حين أن 80٪ منهم ينجح في لقاء وإقامة علاقات مع صنّاع القرارات ووسائل الإعلام. يضع فريق عمل عرب نت هدفه هذا العام أن يوصل هذه النسبة إلى 100٪!

 

سيعقد مؤتمر عرب نت بيروت 2016 في فندق هيلتون حبتور المرموق في بيروت، في 1 و2 و3 آذار مارس. ولطالما جذبت مؤتمرات عرب نت الماضية عدداً من المتحدثين رفيعي المستوى، والمشاركين البارعين في مسائل التكنولوجيا، بالإضافة إلى الشركاء من مختلف أنحاء المنطقة والعالم ، مثل Google، توتش Touch، فيسبوك، DMS، الفا Alfa، مايكروسوفت، بنك عودة، شركة الاتصالات السعودية STC، تويتر، ستاركوم، Mashable Criteo، المؤسسة اللبنانية للإرسال (LBCI)، وSkyNews ، فيزا، شركة ديلويت، اوبر، Vivaki، جينيرال إليكتريك (GE ،MakerStudios) (ديزني)، 500Startups وCNBC، إنترناشونال نيويورك تايمز، والعديد غيرها .

 

لمزيد من المعلومات حول عرب نت بيروت 2016 يمكن زيارة الموقع:

www.arabnet.me/conference/beirut

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.