سامسونج بدأت بالتركيز على معالجات Exynos الجديدة بتقنية 14 نانومتر  وهذا ليس بالأمر المفاجىء أذا كنت تسأل ولكن الجديد هنا هو دخول سامسونج إلى كوالكم لمساعدتها في تصنيع معالجات والتي تشتهر بمعالجات سناب دراجون والأكثر انتشارا في عالم الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية.الفكرة هنا هو استخدام معمارية  FinFET 3D لزيادة قوة المعالج وبنفس الوقت استهلاك أقل للطاقة  وسامسونج تعمل أيضا على معالج قوي لينافس قوة المعالج الخاص بكوالكم تحديدا سناب دراجون 820.

[Reuters]

أترك تعليقًا

إطمئن، لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.